الرياضةكرة القدم

كلوب يشيد بالحارس أدريان.. ولامبارد يلوم الحظ

إسطنبول- أبرز الألماني يورجن كلوب مدرب ليفربول “الاستعداد المذهل” للحارس الإسباني أدريان المنضم حديثا لـ”الريدز”، وذلك عقب تألقه في مباراة السوبر الأوروبي التي انتهت بفوز ليفربول على تشيلسي 5-4 بركلات الترجيح، بعد تعادلهما 1-1 في الوقت الأصلي و2-2 في الوقت الإضافي أول من أمس في اسطنبول.
وقال كلوب عن أدريان الذي ضمه ليفربول في الخامس من الشهر الحالي واضطر للدفع به في كأس السوبر الأوروبي مساء أول من أمس لإصابة الحارس الأساسي البرازيلي أليسون “تحدثت مع أدريان وكان من الواضح أنه يحتاج لوقت ليكون مستعدا ولكنه لم يحصل على هذا الوقت”.
وتابع “أدريان لم يلعب منذ فترة ولكن كان عليه أن يكون مستعدا وقد كان. وقام بتصديات لا تصدق. من المذهل أن يكون مستعدا بهذا الشكل”، وأبرز كلوب فخره الشديد بأداء أدريان في المباراة والتي تصدى فيها لركلة الجزاء الخامسة لتشيلسي ليمنح فريقه اللقب.
ومن ناحية أخرى، أبدى كلوب امتنانه للمشجعين المحليين كما امتدح مدينة إسطنبول و”أجوائها الرائعة”.
ماني يشكر جماهير ليفربول على دعمها
أبدى السنغالي ساديو ماني مهاجم ليفربول شكره للجماهير على دعمها عقب التتويج بكأس السوبر الأوروبي.
وقال ماني عقب اللقاء الذي سجل فيه السنغالي هدفي ليفربول قبل اللجوء لركلات الترجيح بعد التعادل 2-2 “الجماهير رائعة كالعادة كلما تكون عندما لعب ليفربول”.
وتابع “لدينا أفضل مشجعين في العالم، يسهلون الأمور علينا أحيانا . دائما ما أقول إننا نلعب بـ12 لاعبا ضد 11. هم يحمسوننا للمضي قدما ومواصلة الفوز”.
وتابع “كان من المهم حقا الفوز بهذه المباراة ونحن فخورون وسعداء”.
لامبارد يُحمل “سوء الحظ” خسارة تشيلسي
اعتبر فرانك لامبارد، المدير الفني لتشيلسي، أن “سوء الحظ” هو السبب الرئيسي في خسارة فريقه في مباراة قدم فريقه فيها أداء جيد.
وقال لامبارد أثناء المؤتمر الصحفي عقب اللقاء الذي احتضنه ملعب (فودافون بارك) بمدينة إسطنبول “أشعر بالفخر الشديد باللاعبين، وسعيد بالأداء الذي قدموه، ولكني سيء الحظ، كنا نريد الفوز باللقب”.
وأضاف “حقيقة الأمر، لقد لعبنا بطريقة جيدة، والفريق كان ثابتا على مدار 120 دقيقة”.
وأقر صاحب الـ41 عاما “كانت لنا أفضلية أكبر في وسط الملعب، وسيطرنا على المباراة، وأعتقد أنه كان بإمكاننا تحقيق نتيجة أفضل”.
وأشار “كان بإمكاننا تسجيل أهداف أكثر في الشوط الأول، ولكن لا يجب أن نغفل أن ليفربول بإمكانه توجيه ضربة في أي لحظة، لأنهم يمتلكون إمكانيات كبيرة، ولكن على كل حال، عدنا في النتيجة سريعا بعد 2-1”.
كما أثنى نجم “البلوز” السابق على أداء لاعب الوسط البرازيلي-الإيطالي جورجينيو، مسجل الهدف الثاني من ركلة جزاء، ومواطنه إيمرسون، ولكنه أكد أن “جميع اللاعبين قدموا أقصى ما لديهم على مدار 120 دقيقة”.
وأتم “سعيد باللاعبين وبالأداء. الخسارة بالنسبة لي تعني الموت بشرف”.-(إفي)

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock