21 مليون أميركي يعانون من طنين الأذن

تم نشره في الأحد 24 تموز / يوليو 2016. 09:26 صباحاً - آخر تعديل في الأحد 24 تموز / يوليو 2016. 09:30 صباحاً
  • تعبيرية

واشنطن- يشعر حوالي عشرة في المئة من البالغين في الولايات المتحدة بالطنين في آذانهم، ما يشكل أكثر من عشرين مليون أميركي بالغ.

وقال الباحث الدكتور هاريسون لين من جامعة كاليفورنيا في إيرفين، إن الأشخاص الذين يعانون من هذه الحالة المزعجة لا يواجهون هذه المشكلة وحدهم، مشيرا لرويترز هيلث، إلى أن طنين الأذن يمكن أن يسبب التلف إذا كان مستمرا ومزعجا.

وأجريت دراسة لتفهم مدى شيوع الطنين بين البالغين في الولايات المتحدة، حيث وجدوا أنه من بين 75764 شخصا شملتهم الدراسة عانى 9.6 في المئة من الطنين في غضون الإثنى عشر شهرا الماضية.

ويقول الباحثون إنه عند توسيع هذه النتائج لتشمل سكان أميركا بأكملهم، فإنها ستشير إلى أن 21.4 مليون أميركي بالغ أصيبوا بالطنين العام الماضي.

ووجدوا أن الأشخاص المعرضين لضجيج عال في العمل أو خلال الأنشطة الترفيهية يزيد لديهم احتمال الإصابة بالطنين.

وكشف الباحثون أن العلاج السلوكي المعرفي، وهو نوع من العلاج النفسي، مفيد في علاج مشكلات النوم ومشكلات التركيز والمشكلات العاطفية المرتبطة بالطنين.

حيث قال لين إنه يجب على الناس الذين يعانون من الطنين التحدث مع أطبائهم، وإذا كانت أعراضهم حادة فيجب أن يفكروا في العلاج السلوكي المعرفي.-(سكاي نيوز عربية)

التعليق