4 أصوات أردنية مميزة تحيي الليلة الخامسة لـ"جرش"

تم نشره في الثلاثاء 26 تموز / يوليو 2016. 11:00 مـساءً
  • الفنانة نانسي بيترو - (تصوير: محمد مغايضة)
  • الفنان أحمد عبندة
  • الفنان محمد حوري - (من المصدر)

 معتصم الرقاد

عمان- أصوات أردنية مميزة أحيت الليلة الخامسة لمهرجان جرش للثقافة والفنون في دورته الواحدة والثلاثين على المسرح الجنوبي، قدم فيها أربعة فنانين، هم محمد حوري، عماد خوالدة، نانسي بيترو، أحمد عبندة، ثلة من الأغنيات الأردنية المتنوعة التي لاقت استحسان الجمهور، ورفعت الاعلام الاردنية لتزين المدرجات.
وكانت بداية الليلة مع الفنان احمد عبنده الذي استحوذت الأغاني الوطنية على الجانب الأكبر من فقرته، وقدم لجمهوره أغاني منها؛ “الأردن للي بحبه”، كلمات رائد شطناوي وألحان تراث وتطوير رائد شطناوي وتوزيع د.نضال عبيدات.
وغازل الفنان عبنده جمهوره باغنيته الثانية، وهي عاطفية غزلية باللهجة المحكية بعنوان “بنت بلادي” من كلمات وألحان احمد عبنده وتوزيع د. نضال عبيدات. وكانت هذه الأغنية صورت بطريقة الفيديو كليب بالتعاون مع المخرج الاردني خلدون معابره في عدة أماكن سياحية وأثرية في مدن المملكة.
واستمر الفنان عبنده بتقديم اغانيه ليمتع جمهور المسرح الجنوبي بأغنية “ماشي لحاله”، ليختتم الفنان احمد عبنده برنامجه على وقع اغنية “دق الماني”.
وتواصلت الليلة الأردنية مع الفنان الأردني عماد الخوالدة لتكون البداية مع السامر “الهجيني” الاردني لتتشابك الايدي بالرقص على انغام الاغنية.
وامتع الفنان الخوالدة جمهوره باغنية “يومٍ على يوم” للفنان فهد بلان، ومن كلمات الاغنية “يومٍ على يوم لو طالت الفرقة.. ينقطع أملهم من نزول هطلك عليهم يوما.. وهاهم أطفالهم يمدون أيديهم الصغيرة البريئة يستسقونك”.
وجاءت اطلالة الفنانة نانسي بيترو على الحضور بهية بتقديم عدد من اغنياتها كانت البداية مع اغنية “معلم ميه”.
وقدمت الفنانة نانسي بيترو عددا من الاغنيات ومنها “لعبة صغيرة” ، و”يوم ليك ويوم عليك”، بصوت دافئ مفعم بالرومانسية ليبادلها الجمهور بالتصفيق مبدين اعجابهم بما تقدمه من احساس عال.
وكان ختام الليلة الاردنية مع الفنان الاردني محمد الحوري ليشعل حماس الحضور بتقديم اغان تفاعل معها الحضور، وكانت البداية مع اغنية “يمه هالبنيه”، ليزيد حماس الجمهور على اغنية “ولع ولع”.
المطرب محمد الحوري، قدم مجموعة من الأغاني حسب برنامجه المعد لهذه الأمسية، ليغني “بس تيجي لحارتنا”، وأغنيات اخرى تفاعل معها الحضور.
ويذكر أن الفنانين الأردنيين قدموا أمسيتهم بقيادة المايسترو الدكتور صقر صبحي عبد موسى وفرقة نقابة الفنانين الأردنيين، ليسدل الستار على اليوم الخامس من ايام مهرجان جرش للثقافة والفنون.
ولم يتم تكريم الفنانين الأردنيين المشاركين بدرع المهرجان كما جرت العادة مع باقي الفنانين بمهرجان جرش. وعند سؤال “الغد” عن السبب، كانت الاجابة بأن ادارة المهرجان ستقوم بحضور وزير الثقافة، بتكريمهم بحفل خاص في نهاية المهرجان في المركز الثقافي الملكي.

التعليق