ضبط لصوص سرقوا 48 منزلا و7 مركبات في عمان

تم نشره في الاثنين 1 آب / أغسطس 2016. 08:33 صباحاً
  • جانب من المسروقات التي تم ضبطها- (من المصدر)
  • جانب من المسروقات التي تم ضبطها- (من المصدر)

عمان- الغد- تمكن العاملون في شعبة بحث جنائي العاصمة عمان، من كشف ملابسات سرقة عدد من المنازل والمركبات، وفق ما ذكر بيان لإدارة الإعلام في مديرية الأمن العام، اليوم الاثنين.

وحول التفاصيل، قال البيان "إنه وإثر وقوع عدد من قضايا سرقات المنازل في الآونة الأخيرة ضمن اختصاص العاصمة عمان والتي تركزت في منطقتي وسط وشمال العاصمة عمان، وذلك بأسلوب الكسر والخلع وتسلق الجدران، فقد تم تشكيل فريق متابعة وتحقيق لكشف ملابسات تلك القضايا ودراسة الأسلوب الجرمي وجمع المعلومات واستخدام الوسائل الفنية الحديثة في التحقيق، حيث تمكن العاملون في قسم بحث جنائي وسط عمان من تحديد هوية شخصين من  مرتكبي هذه القضايا وهما من الأشخاص المشبوهين بعدة قضايا خصوصاً السرقات الجنائية وبحق الأول منهما (73) أسبقية والثاني (31) أسبقية جرمية، حيث تم القبض عليهما وبالتحقيق معهما اعترفا بارتكاب سرقة (36) منزلا ضمن عدة مناطق في وسط وشمال العاصمة عمان عن طريق كسر وخلع الأبواب وتسلق الجدران وكذلك سرقة (7) مركبات وذلك بالاشتراك مع شخص مشبوه ثالث تم القبض عليه لاحقاً من قبل قسم بحث جنائي إربد وضبط بحوزتهم على كمية من المسروقات والأدوات المستخدمة في السرقة وقاما بالدلالة على المنازل والمركبات التي قاموا بسرقتها، وما يزال التحقيق جاريا".

وعلى صعيد متصل، تمكن العاملون في قسم بحث جنائي شرق عمان من كشف ملابسات عدد من قضايا سرقة المنازل ضمن منطقتي القويسمة وجبل الزهور وتحديد هوية مرتكبيها وهما شخصان مشبوهان بقضايا السرقات بحق الأول منهما (32) أسبقية جرمية والثاني (8) أسبقيات، حيث تم القبض عليهما وضبط بحوزتهما مركبة خصوصي تعود للمشبوه الأول وضبطت بداخلها كمية من المسروقات، وبالتحقيق معهما اعترفا بارتكاب سرقة 12 منزلا ضمن اختصاص منطقتي القويسمة وجبل الزهور في العاصمة عمان بالاشتراك بينهما وتقاسم المسروقات، حيث ضبطت في منزل المشبوه الأول كمية أخرى من المسروقات كما ضبطت بدلالته باقي المسروقات من المصاغ الذهبي والمجوهرات قام بإخفائها عن طريق دفنها في مناطق مختلفه في منطقة القويسمة وتنوعت المسروقات التي تم ضبطها ما بين مبالغ مالية، مصاغ ذهبي ومجوهرات، 27 جهازا خلويا، أجهزة كمبيوتر محمولة، كاميرات، ساعات يد ثمينة ومسدس، بالإضافة إلى كمية أخرى من الاكسسورات، حيث قاما بالدلالة على المنازل التي قاما بسرقتها وتمثيل كيفية أحداث السرقة، وما يزال التحقيق جاريا. 

 

التعليق