مانشستر يونايتد يستعيد الحيوية والشغف تحت قيادة مورينيو

تم نشره في الأحد 21 آب / أغسطس 2016. 12:00 صباحاً
  • مهاجم مانشستر يونايتد زلاتان إبراهيموفيتش يحتفل برفقة زميله بول بوغبا بهدف له في مرمى ساوثامبتون أول من أمس -(أ ف ب)

مانشستر - قال جوزيه مورينيو إن عملية إعادة تأهيل مانشستر يونايتد ستستمر لكن الفوز 2-0 على ساوثامبتون بالدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم أظهر أن الفريق استعاد شغفه وحيويته مع المدرب الجديد.
وسجل زلاتان إبراهيموفيتش هدفين بينما أبهر بول بوغبا أغلى لاعب في العالم الجميع في ظهوره الأول بفترته الثانية مع النادي لتشتعل الأجواء في أولد ترافورد على غير المعتاد بالموسم الأخيرة.
وقال مورينيو الذي حقق الانتصار في أول جولتين بالدوري أول من أمس الجمعة "اللاعبون سعداء ببعض التفاصيل التي تنتمي لطبيعة النادي".
وأضاف المدرب الذي خلف لويس فان غال بعد نهاية الموسم الماضي "لا يمكن أن نكون يونايتد ذاته كما كان في الثمانينات أو التسعينات أو في بداية الألفية لأن كرة القدم تغيرت كثيرا".
وتابع "هناك تطور يحدث ويجب أن يمضي بشكل طبيعي خطوة بخطوة. استحضرنا بعض الخصائص من ثقافة يونايتد والهدف الأول دليل على ذلك".
وانقض إبراهيموفيتش برأسه بشكل رائع ليستقبل تمريرة واين روني العرضية ويفتتح التسجيل في الدقيقة 36 على طريقة إيريك كانتونا ليبرهن على أنه من نوعية المهاجمين الذين افتقدهم الفريق منذ اعتزال المدرب أليكس فيرغسون في 2013.
وقال إبراهيموفيتش "نحتاج إلى أن نعتاد على الفوز. الجانب العقلي مهم وكل شيء جديد علينا. الأمر أشبه بأحجية كبيرة ونحتاج للتعاون سويا في حلها".
وأشار إبراهيموفيتش إلى أن عودة بوغبا إلى "بيته" ستزيد من ثقل يونايتد. وقال بوغبا القادم من يوفنتوس مقابل 89 مليون جنيه إسترليني (116.35 مليون دولار) "جئت إلى هنا للفوز وهذا ما أريده دوما. نحتاج للانتصارات. حلمنا كبير مع ناد كبير وأعرف أننا سننجز أمورا كبيرة هذا الموسم". -(رويترز)

التعليق