ورشة حول الاستجابة السريعة لطوارئ الصحة العامة

تم نشره في الأحد 21 آب / أغسطس 2016. 11:00 مـساءً

عمان - الغد - أكدت ورشة إقليمية رفد فرق الاستجابة السريعة في إقليم شرق المتوسط بالمعرفة والمهارات اللازمة، لجمع وتحليل وتفسير وإدارة ونشر وتوزيع البيانات في حالات الطوارئ الصحية، والاستجابة الفعّالة لهذه الطوارئ.
جاء ذلك خلال افتتاح الشبكة الشرق أوسطية للصحة المجتمعية (امفنت) أمس، لورشة عمل إقليمية بعنوان "الاستجابة السريعة لطوارئ الصحة العامة.. أدوات وتقنيات الصحة العامة في ظل التحديات"
وعقدت الورشة بمشاركة 29 عاملا في مجال الصحة العامة من الأردن و10 دول من الإقليم، تتناول محاور عدّة، منها: مبادئ إدارة الكوارث ومفهوم الاستجابة السريعة، ودور فرق الاستجابة السريعة في تحديد الاحتياجات وتطوير خطط الاستجابة.
وتعرض الورشة، لأمثلة من أدوات الصحة العامة وتقنيات إدارة البيانات والمعلومات، ضمن الاستجابة للطوارئ والأزمات.
وشارك في تيسير التدريب، نخبة أخصائيي صحة عامة وطوارئ في الاقليم.

التعليق