فيديو يحبس الأنفاس لمغامر يقوم بحركات رياضية فوق ناطحة سحاب

تم نشره في الثلاثاء 23 آب / أغسطس 2016. 10:19 صباحاً

كاراكاس- في الأحوال الطبيعية تحتاج ممارسة التمارين الرياضية إلى إرادة صلبة وبذل جهد كبير للوصول إلى نتائج مرضية، فما بالك بممارستها على حافة مبنى يتألف من ستين طابقاً كما فعل هذا الرياضي الفنزولي.

أدهش غابرييل إيزاك غوتيريز أراي (26 عاماً) الجميع بعد أن قدم عرضاً خطيراً فوق ناطحة سحاب في العاصمة الفنزولية كاراكاس حيث قام بتأدية العديد من التمارين الرياضية وهو معلق في الهواء. ويظهر غابرييل وهو يؤدي حركة الوقوف على يديه فوق حافة سطح البناء دون أن يلجأ لاستخدام أي معدات للسلامة.

وقال غابرييل متحدثاً عن تجربته: " شعر الجميع بالدهشة والصدمة مما فعلت، ولامني البعض وقالوا بأن ما فعلت ضرب من الجنون. لا أعتبر ما فعلت جنوناً ولكني حققت حلماً طالما راودني".

وأضاف غابرييل: " لقد تسلقت العديد من الجسور والأبنية وأعمدة الملاعب المرتفعة، إنها المباني المفضلة لدي".

وشرح غابرييل السبب وراء تسلقه للأماكن المرتفعة لممارسة التمارين الرياضية قائلاً: "بعد أن تدربت لعدة سنوات، تطورت لدي المقدرة على التحكم بجسمي وبوزني بأي طريقة أريدها، وطالما رغبت بتأدية هذه التمارين فوق المباني والجسور المرتفعة لأنها تمنحني الشعور بالراحة والثقة".

وقد تجلى شعور غابرييل الوطني في رفعه للعلم الفنزويلي أمام الكاميرا قبل نهاية الفيديو وفق ما أوردته صحيفة الدايلي ميل البريطانية.

التعليق