نمو موجودات "الإسلامي الأردني" إلى 4.3 مليارات دينار

تم نشره في الأحد 25 أيلول / سبتمبر 2016. 12:00 صباحاً

عمان-الغد- نمت موجودات البنك الإسلامي الأردني في النصف الأول من العام الحالي بما فيها (حسابات الاستثمار المخصص وسندات المقارضة وحسابات الاستثمار بالوكالة) بنسبة 3.9 %، وذلك خلال النصف الأول من العام الحالي لتصل إلى حوالي 4.33 مليار دينار مقابل حوالي 4.17 مليار دينار في نهاية العام الماضي.
وقال البنك، في بيان صحفي له “تأكيداً لتميز خدمات البنك المصرفية المتطورة والحديثة والمتوافقة مع أحكام ومبادئ الشريعة الإسلامية، فقد حازت على ثقة متعاملي البنك”.
وأكد “الإسلامي الأردني”، دور البنك الواضح في دعم مسيرة عجلة الاقتصاد الوطني ونموها وتطورها.
وحقق البنك الإسلامي الأردني أرباحاً في نهاية النصف الأول من العام الحالي بلغت بعد الضريبة حوالي 28 مليون دينار مقابل حوالي 25 مليون دينار للنصف الأول من العام الماضي وبنسبة نمو حوالي 11.5 % وبلغت الأرباح قبل الضريبة حوالي 42.4 مليون دينار مقابل حوالي 37.2 مليون دينار عن الفترة نفسها من العام الماضي وبنسبة نمو حوالي 14 %.
وقد أعرب رئيس مجلس إدارة البنك الإسلامي الأردني الرئيس التنفيذي لمجموعة البركة المصرفية ومقرها البحرين، عدنان أحمد يوسف، عن اعتزازه بجهود الإدارة التنفيذية والعاملين في البنك الإسلامي في تنفيذ  الخطة الاستراتيجية ومواصلة النمو وتحقيق نتائج طيبة تؤكد متانة وقوة البنك المالية ومحافظته على مكانة مميزة في القطاع المصرفي الأردني، إضافة الى استمرارية اهتمام كبرى المؤسسات والمجلات العالمية بمتابعة النجاحات التي يحققها البنك ليحصد العديد من الجوائز ومنها مؤخراً وللعام الرابع على التوالي جائزة أفضل بنك إسلامي في الأردن للعام الحالي من مجلة (The Banker)، والتي تحثنا على المحافظة على ما تم تحقيقه والسعي لتحقيق المزيد من النجاحات.
وجاء ذلك للمصادقة على البيانات المالية التي حققها البنك الإسلامي الأردني خلال النصف الأول من العام الحالي من مجلس إدارة البنك الإسلامي الأردني في اجتماعه الأخير والتي وافق عليها البنك المركزي الأردني.
قال موسى شحادة الرئيس التنفيذي والمدير العام للبنك الإسلامي الأردني “يسرنا أن نعلن عن تحقيق مصرفنا لنسب نمو جيدة في جميع بياناته المالية خلال النصف الأول من العام الحالي”.
أما دور البنك في النشاطات التمويلية والاستثمارية لمختلف القطاعات الإنتاجية من شركات وأفراد ومؤسسات صغيرة ومتوسطة، فقد حقق نسبة نمو بلغت 3.3 %، وبلغت التسهيلات الممنوحة للعملاء بما فيها (الاستثمار المخصص وسندات المقارضة والاستثمار بالوكالة) خلال النصف الأول من العام الحالي حوالي 3.26 مليار دينار مقابل حوالي 3.15 مليار دينار في نهاية العام الماضي.
وبين شحادة أنه بعد توزيع أرباح نقدية على المساهمين بنسبة 15 % عن العام الماضي في شهر نيسان (ابريل) من العام الحالي، فقد بلغت نسبة النمو في حقوق الملكية في نهاية النصف الأول من العام الحالي حوالي 1.7 % لتصل إلى حوالي 316.6 مليون دينار مقابل حوالي 311.2 مليون دينار في نهاية العام الماضي، وارتفعت حصة السهم من الربح خلال الفترة حتى النصف الأول من العام الحالي إلى 0.186 دينار مقابل 0.167 دينار في نهاية حزيران (يونيو) من العام الماضي.
كما انعكست هذه النتائج بشكل إيجابي على مؤشرات الأداء لدى مصرفنا، فقد بلغت نسبة كفاية رأس المال كما في 30/6/2016 حوالي 20.11 % وبلغت نسبة الديون غير العاملة
 3.83 % وبنسبة تغطية 114.1 %.
وأكد شحادة استمرارية العمل بهمة عالية وبروح الفريق الواحد ليبقى  البنك الإسلامي الأردني في الصدارة دائماً محققا تطلعات متعاملي ومساهمي ومتمولي البنك الذين نقدر ثقتهم ودعمهم لمسيرة البنك لحوالي 37 عاماً ومواكبتهم لتطور ونمو البنك.

التعليق