خبراء أمميون: الولايات المتحدة تدين للسود بتعويضات عن العبودية

تم نشره في الأربعاء 28 أيلول / سبتمبر 2016. 12:00 صباحاً

جنيف - قال خبراء في الأمم المتحدة إن على الولايات المتحدة أن تقدم للأميركيين من اصول افريقية تعويضات عن العبودية، منبهين إلى انها لم تواجه بعد ارثها من "الإرهاب العرقي".
ووسط حملة انتخابية رئاسية لعب فيها الخطاب العرقي دورا محوريا، حذرت مجموعة العمل التابعة للامم المتحدة حول الاشخاص من اصول افريقية، من ان السود في الولايات المتحدة يواجهون "ازمة حقوق انسان".
واورد تقرير مجموعة العمل ان ما اجج ذلك الحصانة الممنوحة لرجال الشرطة الذين قتلوا عددا من السود - غالبيتهم غير مسلحين - في انحاء البلاد في الاشهر القليلة الماضية. وجاء في التقرير الذي رفع الى مجلس حقوق الانسان في الامم المتحدة أول من أمس ان عمليات القتل تلك "والصدمات التي احدثتها، تذكر بالارهاب العرقي السابق من الاعدامات".
واذ لفتوا الى الاسباب الاكثر عمقا للتوترات العرقية في اميركا، اعرب الخبراء عن قلقهم حيال "ارث من التاريخ الاستعماري والرق والتبعية العنصرية والتفرقة والإرهاب العرقي وعدم المساواة العرقية  -(أ ف ب).

التعليق