كأس العالم للسيدات تحت 17 عام

ألمانيا تتخطى فنزويلا والمكسيك تسحق نيوزيلندا وكندا تعود أمام الكاميرون

تم نشره في الجمعة 30 أيلول / سبتمبر 2016. 12:00 صباحاً - آخر تعديل في الجمعة 30 أيلول / سبتمبر 2016. 08:56 مـساءً
  • فرحة لاعبات منتخب ألمانيا
  • فرحة لاعبات منتخب كندا
  • فرحة لاعبات منتخب المكسيك

إربد-عمان-الغد- حقق منتخب ألمانيا انتصاراً صعباً على نظيره الفنزويلي بنتيجة 2-1 ضمن منافسات المجموعة الثانية لكأس العالم للسيدات تحت 17 سنة في اللقاء الذي جمع الفريقين على ستاد الحسن الدولي في إربد الجمعة، وفاز منتخب المكسيك على نظيره منتخب نيوزيلندا (5-0) في أولى مباريات المجموعة الأولى التي أقيمت على ستاد عمان ليحصل على نقاطه الثلاث الأولى في البطولة وتغلب منتخب كندا على الكاميرون بنتيجة 3-2 ضمن منافسات المجموعة الثانية على ستاد الحسن الدولي في إربد.

ألمانيا (2 -1) فزويلا

تقدم منتخب ألمانيا عن طريق جويليا جوين قبل أن تعادل ماريا كازورلا النتيجة لمنتخب فنزويلا ولكن كلارا بوهل سجلت هدف الفوز لمنتخب ألمانيا الذي بدأ مشواره في المجموعة بقوة.

ولم ينتظر المنتخب الألماني طويلاً لتسجيل هدف التقدم بعدما افتتح التسجيل بعد سبع دقائق فقط إثر كرة من الخلف فشل الدفاع الفنزويلي في إبعادها لتصل إلى جويليا جوين التي أطلقت تسديدة قوية بيسراها سكنت في الزاوية البعيدة اليسرى لمرمى الحارسة الفنزويلية نايلويسا كاسيريس.

ولم يتراجع المنتخب الألماني بعد الهدف حيث سيطر على مجريات اللقاء وحاول تشكيل خطورة على المرمى الفنزويلي ولكن بدون أي فاعلية بينما فشل المنتخب الأمريكي الجنوبي في العودة إلى أجواء اللقاء بعدما باءت محاولاته الهجومية بالفشل لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

وبدأ المنتخب الفنزويلي الشوط الثاني بقوة بعدما ضغط بشكل كبير باحثاً عن هدف التعادل وصنع العديد من الفرص للتسجيل وكاد أن يسجّل في الدقيقة (58) بعد تسديدة قوية من قائدة الفريق دينا كاستيلانوس من مسافة بعيدة ولكن الكرة القوية ارتطمت بالعارضة.

ولكن اللاعبات الفنزويليات نجحن في تحقيق مبتغاهن في الدقيقة (61) بعد كرة عرضية من نيكول جونزاليز إلى داخل المنطقة أبعدها الدفاع الألماني برأسه لتصل إلى ماريا كازورلا التي تابعتها من مسافة قريبة رغم مضايقة إحدى المدافعات بتسديدة قوية في مرمى الحارسة ليوني دويجي.

واستعاد المنتخب الألماني تقدمه في الدقيقة (74) بعد تمريرة من صاحبة الهدف الأول جويليا جوين نحو كلارا بوهل التي دخلت منطقة الجزاء وسجّلت بتسديدة أرضية زاحفة من تحت الحارسة الفنزويلية كاسيريس.

وحاول المنتخب الألماني زيادة النتيجة في الدقائق المتبقية من المباراة وسط ضياع المنتخب الفنزويلي الذي لم ينجح في صنع أي فرص محقّقة وأنهى اللقاء بعشر لاعبات بعد طرد ساندرا لوزاردو لينتهي اللقاء بفوز ثمين لألمانيا بنتيجة 2-1.

المكسيك (5-0) نيوزيلندا

فاز منتخب المكسيك على نظيره منتخب نيوزيلندا (5-0) في أولى مباريات المجموعة الأولى، ليحصل على نقاطه الثلاث الأولى في البطولة ويخطو الخطوة الأولى نحو المنافسة على إحدى بطاقتي التأهل للدور ربع النهائي.

واستهل منتخب المكسيك اللقاء بنوايا هجومية واضحة وسارع لتهديد مرمى نيوزيلندا، صحيح أن المحاولات الأولى لم ترتق لدرجة الخطورة، لكن القائد أليكسيا ديلجادو أنذرت المنافس بتسديدة أرضية من مسافة 25 مترا جاورت القائم بقليل.

وبدا واضحا أن السرعة تصب في مصلحة المكسيكيات حيث عانت مدافعات نيوزيلندا لإبعاد الكرات وأن كان لحساب الركنيات، ولكنهنلم ينجحن في منع إنطلاقة سريعة من دايانا كازاريس التي اخترقت منطقة الجزاء وعكست كرة عرضية نحو جاكيليني أوفالي غير المراقبة فسددت نحو المرمى إلا أن الحارس ليت ردتها بحضور قبل أن تجتاز الخط، لكن المتابعة كانت موجودة من المهاجمة دانييلا جارسيا التي تواضعت للكرة وأعادتها رأسية نحو الشباك المشرعة، هدف المكسيك الأول (18).

وواصلت لاعبات المكسيك الضغط الهجومي مستغلين حالة الإنتعاش والثقة الذي منحهن إياهم الهدف الأول، ولذلك لم يجدن أي ممانعة في مواصلة الهجمة تلو الأخرى، ومع تكرار الركنيات والكرات الثابتة، فشلت النيوزيلنديات في إبعاد الكرة فاندفعت أشلي سوتو نحوها وأعادتها عالية لحظة خروج الدفاع لكشف التسلل، لتصل إلى زميلتها جاكيليني أوفالي التي روضتها وسددت بقوة من بين قدمي الحارس، هدف المكسيك الثاني (39).

وقبل نهاية الشوط بلحظات سنحت فرصة التقليص الأثمن لنيوزيلندا عندما أخطا الدفاع المكسيكي إبعاد الكرة العرضية لتتهادى أمام سام تاوهارو التي سددت من مسافة قصيرة جدا لكن الحارس ميريام آجويري حرمتها من هدفها بردة فعل سريعة.

وعرف المنتخب المكسيكي كيف يقود المباراة في الشوط الثاني، حيث استوعب حماسة النيوزلينديات ولم يسمح لهن بالتقدم وصنع الخطر، وانتظر بعض الوقت حتى يعود للتقدم وممارسة التهديدات، فسددت ديلجادو كرة قوية مرت بالكاد فوق العارضة، وسرعان ما تكرر مشهد الكرات الركنية، فعكست هيرنانديز الكرة عالية داخل المنطقة راتقت لها المدافع المتقدم خيمينا لوبيز وزرعتها في المرمى، هدف المكسيك الثالث (68).

بعد الهدف انهارت معنويات النيوزيلنديات وتركن اللعب لمنافستهن اللواتي واصلن الإيقاع الهجومي، وبفضل السرعة والمهارة اخترقت هيرنانديز من الجهة اليسرى وبلغت منطقة مناسبة قبل أن تهدي الكرة على طبق من ذهب أمام فيرونيكا أفالوس التي هزت الشباك، الهدف الرابع (81). وتواصل مهرجان الأهداف عندما أطلقت سيلينا توريس كرة قوية من خارج منطقة الجزاء باغتت فيها الحارس وهزت شباكها بالهدف الخامس (87).

كندا (3-2) الكاميرون

تغلب منتخب كندا على الكاميرون بنتيجة 3-2 ضمن منافسات المجموعة الثانية على ستاد الحسن الدولي في إربد.

وكانت انطلاقة المباراة مميزة من المنتخب الكندي الذي تقدّم بعد مرور ثلاث دقائق فقط عندما قامت أنيسة إبراهيم بتمريرة متقنة انطلقت نحوها جوردين هويتيما قبل أن تطلق تسديدة أرضية قوية بيمناها في الزاوية اليسرى العليا لمرمى الكاميرون لتفتتح التسجيل في المباراة.

ولكن المنتخب الكاميروني عاد بقوة إلى أجواء اللقاء حيث صنع العديد من الفرص للتسجيل ونجح في تحقيق مبتغاه في الدقيقة (17) بعد ركلة حرة غير مباشرة داخل منطقة الجزاء لعبتها أليس دجينتيو إلى قائدة الفريق سولين دجوبي التي أطلقت تسديدة قوية في المرمى لتصبح النتيجة 1-1.

وقبل ثلاث دقائق من نهاية الشوط الأول، نجح المنتخب الكاميروني في تسجيل هدف التقدم للمرة الأولى في المباراة بعد تسديدة من كلاوديا دابدا أبعدتها كايلا هانسين ولكن دابدا تابعت الكرة المرتدة بتسديدة أرضية قوية في مرمى الحارسة ماريسا زوكيتو لينتهي الشوط الأول بتقدم الكاميرون بنتيجة 2-1.

ولكن الأمور اختلفت في الشوط الثاني بعد عودة قوية للمنتخب الكندي الذي زاد من ضغطه على مرمى الكاميرون ونجح في تسجيل هدف التعادل عن طريق ساره ستراتيجاكيس في الدقيقة 78 من ركلة جزاء بعد إعاقة الحارسة الكاميرونية كارول ميمبوي للكندية لورين رايموندو قبل أن تتقدّم ستراتيجاكيس وتسجّل بنجاح في الزاوية اليمنى العليا.

وبعد خمس دقائق فقط، استعاد المنتخب الكندي تقدّمه عن طريق هانا تايلور التي ارتقت لركلة ركنية من جوليا جروسو وتابعتها برأسها في المرمى لينتهي اللقاء بفوز مثير لكندا بنتيجة 3-2.

التعليق