بحث جدوى شمول متلقي خدمات "المعونة" بمظلة "الضمان"

تم نشره في الأربعاء 5 تشرين الأول / أكتوبر 2016. 12:00 صباحاً

عمان - بحث وزير التنمية الاجتماعية وجيه عزايزة، خلال لقائه أمس مدراء صندوق المعونة الوطنية لشمال المملكة والوسط والجنوب ومركز الصندوق ومدراء التنمية الاجتماعية لإقليم الجنوب، جدوى تبني مقترح شمول متلقي خدمات صندوق المعونة الوطنية بمظلة الضمان الاجتماعي.
وأوعز عزايزة للصندوق ومديريات التنمية تقديم الخدمات المتكاملة للحالات التي تمر بظروف طارئة، مثل تعرض مسكن الاسرة للحرق او الكوارث الطبيعية وغيرها.
يذكر ان اكثر من 90 الف اسرة تستفيد من خدمات الصندوق، بموازنة مالية سنوية تصل الى 94 مليون دينار من خلال 41 مكتبا يديرها 400 موظف علاوة على المكتب المتنقل للاستجابة السريعة. وبالنسبة لقرار فصل الصندوق عن الوزارة والذي تم العام الماضي، اكد الوزير صحة القرار اداريا وأهمية ذلك لوضوح الرؤية المؤسسية والتخصص في المجال الرعاية والتنمية ومنع الازدواجية والتكرار في تقديم خدمات الاعانة.
ولفت الى اهمية استمرارية جهود حوسبة عملية الخدمات الاجتماعية وتطويرها في ضوء ما يحدث من تغيرات مؤسسية واجتماعية واهمية تعزيز جهود مدراء مكاتب المعونة والتنمية بالتوعية وشرح شروط الحصول على المعونة والخدمات الاجتماعية.
وشدد الوزير على اهمية تعزيز التزام كوادر الصندوق وموظفي التنمية بالميثاق الاخلاقي للعمل الاجتماعي. وبالنسبة لجلسته مع مدراء التنمية الاجتماعية لمنطقة الجنوب، رحب الوزير بمقترح اقامة مخيم دائم على شاطئ العقبة لمتلقي الخدمات الاجتماعية. واعرب عن اعجابه بالمشاريع الممولة من القطاع الخاص بالطاقة الشمسية في محافظة معان.-(بترا)

التعليق