وزير الزراعة يحذر من تأثير التغيرات المناخية على الأمن الغذائي

الحنيفات: خطة للوصول بالإنتاج الزراعي إلى الاكتفاء الذاتي

تم نشره في الاثنين 17 تشرين الأول / أكتوبر 2016. 12:00 صباحاً
  • وزير الزراعة خالد الحنيفات

عبدالله الربيحات

عمان - أكد وزير الزراعة خالد الحنيفات ان لدى الوزارة خطة لـ"الوصول بإنتاجنا الزراعي الى الاكتفاء الذاتي"، رغم التأثيرات السلبية للتغيرات المناخية على الانتاج.
وأشار، خلال احتفال "الزراعة" بيوم الأغذية العالمي الذي حمل هذا العام شعار "المناخ يتغير.. الأغذية والزراعة ايضا"، الى أهمية "زيادة وعي الرأي العام بمشكلة الجوع في العالم والتشجيع على توجيه قدر أكبر من الاهتمام إلى الإنتاج الزراعي في جميع البلدان".
ودعا، بالاحتفال الذي حضره ممثل منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (الفاو) ناصر الدين الامين، الى "بذل جهود أكبر على المستويات الوطنية والثنائية ومتعددة الأطراف لتحقيق هذا الغرض وتشجيع نقل التكنولوجيا إلى بلدان العالم الثالث".
وقال الحنيفات ان مشاركة الاردن دول العالم الاحتفال بهذا اليوم يهدف الى "تعزيز التضامن الدولي والقطري في الكفاح ضد الجوع وسوء التغذية والفقر والمراكمة على المنجزات المتحققة في مجالي الأغذية والتنمية الزراعية"، لافتا الى أهمية دعم جماهير الريف ولاسيما النساء للمساهمة بهذا المجال.
وأكد الحاجة إلى حلول غير عادية ونمط من التفكير يتجاوز التقليد ويأخذ زمام المبادرة لتحقيق العائد الأمثل للموارد الزراعية والغذائية المتاحة وتوظيفها التوظيف المناسب، لافتا الى ان الاردن استطاع  تحقيق الاكتفاء الذاتي من الخضار وصدر الفائض منها، كما حقق اكتفاء ذاتيا في بعض أنواع الفواكه بالإضافة للحليب والدجاج والبيض، باستثناء المحاصيل الحقلية (الحبوب) واللحوم الحمراء التي تشكل العبء الأكبر على الخزينة.
من جانبه، أكد مدير مكتب (الفاو) في الاردن ان المنظمة "تبذل كل جهودها للقضاء على الفقر والجوع"، داعيا دول العالم الى انتاج غذاء آمن، "ومواجهة تحديات تغيرات المناخ عن طريق دعم صغار المزارعين وحسن استخدام المياه".
يشار الى ان البلدان الأعضاء بمنظمة (الفاو) اتفقت خلال الدورة العشرين العام 1979، على اعتماد 16 تشرين الأول (أكتوبر) من كل عام يوما عالميا للغذاء وهو أيضا الذكرى السنوية لإنشاء (الفاو) بالعام 1945.

التعليق