الطفيلة: 3 ملايين دينار مشاريع سياحية للنهوض بالقطاع

تم نشره في الثلاثاء 25 تشرين الأول / أكتوبر 2016. 11:00 مـساءً

فيصل القطامين

الطفيلة– خصصت وزارة السياحة أكثر من 3 ملايين دينار، لتحسين الواقع السياحي في محافظة الطفيلة، والتي وجهت لعدد من المشاريع السياحية التي من تنشيط القطاع. وفق مدير السياحة بالطفيلة الدكتور خالد الوحوش.
 وأوضح الوحوش أن من بين تلك المشاريع، مشروع تطوير حمامات عفرا المعدنية بكلفة 1.25 مليون دينار، ويشتمل على أعمال إنشائية لحماية مجرى السيل من الانهيارات التي قد تنجم عند التساقط الغزير للأمطار، سيما ولأن المنطقة تتميز بكونها منخفضة ومحاطة بالجبال وتنحدر المياه نحوها من المرتفعات التي تقع حولها وتؤدي لجرف كميات كبيرة من الأتربة والحصى والكتل الصخرية الكبيرة التي تتسبب بغلق الوادي .
ولفت الوحوش إلى أن الأعمال الإنشائية تتضمن أيضا إنشاء عبارة صندوقية كبيرة على طول مجرى الوادي وتوجيه المياه الجارية في الوادي، وإضافة مصدات تعمل عمل السدود الصغيرة وأحواض ترسيبية لتسهم في التخفيف من تدفق المياه خلال الشتاء وتحد من تدفق حمولات التربة والصخور عبر الوادي.
كما شملت أعمال الترميم والتأهيل صيانة لمنشآت المرافق الحيوية في الحمامات، متوقعا الانتهاء من تلك الأعمال مطلع العام المقبل 2017، لافتا إلى تسلم خمسة شاليهات جديدة تضاف إلى أخرى قديمة ليصل عددها إلى 13 شاليها، بكلفة زادت على 250 ألف دينار، والتي بنيت وفق الطراز المعماري التراثي القديم.
وأشار الوحوش إلى أنه تم طرح عطاء إدارة وتشغيل حمامات البربيطة المعدنية القريبة من حمامات عفرا ، حيث تسلمتها إدارة جديدة، ساهمت في تشغيل الموقع من جديد، والموقع جاهز لاستقبال الزوار .
وقال إنه تم المباشرة بمشروع تطوير الوسط القديم لمدينة الطفيلة والمناطق المحيطة بقلعة الطفيلة، بكلفة 1.41 مليون دينار، والذي يتضمن عدة مراحل حيث يجري العمل في المرحلة الأولى منه، ويتضمن إعادة تأهيل مسجد النشاش القديم من خلال إنشاء مأذنة وقبة وفق الطراز الإسلامي التراثي، وبما يتوافق مع طبيعة المشهد العام للسوق القديم في المدينة قبل عدة عقود .
ولفت إلى أن المشروع يمتد إلى منطقة أخرى من الوسط القديم للمدينة وهو المحلات والدكاكين التجارية القديمة، والتي سيتم تبليطه وعمل الأرصفة المناسبة وإضافة إنارة له تتناسب مع الواقع التراثي القديم للسوق، وترميم وتكحيل الواجهات الأمامية لتلك المحلات القديمة، وعمل بوابات تحافظ على الطراز القديم الذي كانت عليه سابقا.
وأشار إلى أنه ومن ضمن المشروع في مرحلته الأولى سيتم عمل ساحات محاذية لقلعة الطفيلة وتبليطها وإنشاء خزان تجميعي للمياه قريبا منها، ومبنى للخدمات مزود بمكاتب إدارية ووحدات صحية ومرافق مختلفة.
وأضاف الوحوش أن الوزارة ستنفذ مشروع إعادة تأهيل في قرية السلع السياحية بكلفة 400 ألف دينار، وسيتم طرح العطاء المتعلق به قريبا، لافتا إلى أن كل تلك المشروعات سيتم ربطها بعضها ببعض من خلال مسارات سياحية لتحقيق الرؤية السياحية المتكاملة للمناطق السياحية في الطفيلة، وبهدف تشجيع الزوار على زيارتها واستقطاب الاستثمارات السياحية والمستثمرين للاستثمار في كل تلك المواقع.

التعليق