الفايز: أمن دول الخليج واستقرارها جزء من أمن الأردن الوطني

تم نشره في الجمعة 4 تشرين الثاني / نوفمبر 2016. 12:00 صباحاً

عمان- الغد- أكد رئيس مجلس الأعيان فيصل الفايز ان الاردن "يؤمن بان امن دول الخليج العربي واستقرارها جزء من امنه الوطني"، معبرا عن رفض المملكة لتدخل اية دولة، في شؤون المملكة العربية السعودية، ودول الخليج عموما".
واكد، خلال استقباله امس السفير السعودي لدى الاردن سمو الأمير خالد بن فيصل بن تركي آل سعود على "اهمية البناء على العلاقات الاخوية، خاصة في هذه الظروف الصعبة، التي تمر بها امتنا العربية".
وعبر الفايز عن اعتزازه الكبير بالمستوى الرفيع، الذي وصلت اليه العلاقات الاردنية السعودية، ووصفها بالعلاقات التاريخية والمتجذرة، والتي يحرص على تطويرها والبناء عليها باستمرار جلالة الملك عبدالله الثاني واخيه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز.
وقال الفايز "ان العلاقات الاردنية السعودية علاقات راسخة ومتينة، تقوم على أسس ثابتة من الاحترام المتبادل، وقد تعززت عبر العقود الماضية، وكانت دوما قائمة على التنسيق والتعاون، ولا تتأثر بالسياسات العابرة والمتغيرات، وهي تنطلق من ثوابت واستراتيجيات، تعزز مفهوم الامن المشترك".
وبين ان الاردن اليوم "ورغم ما يجري حوله من تداعيات وصراعات، قوي سياسيا وامنيا، بفضل حكمة جلالة الملك وحنكته السياسية، وهو قادر على حماية أمنه واستقراره، لكنه يواجه صعوبات اقتصادية، وبحاجة الى دعم كافة الاشقاء والاصدقاء".
وثمن الفايز "الدعم المتواصل" الذي تقدمة السعودية للاردن لتمكينه من تجاوز الصعوبات التي تواجهه، مقدرا الحجم الكبير الذي وصلت اليه الاستثمارات السعودية في المملكة، ودعا الى زيادتها.
من جانبه، ثمن السفير السعودي المستوى الرفيع الذي وصلت اليه العلاقات السعودية الاردنية، ووصفها بـ"القوية والمتينة، والقائمة على الاحترام المتبادل وبما يخدم الشعبين الشقيقين"، مؤكدا اهمية تطوير علاقات البلدين الشقيقين، في مختلف المجالات.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »صدقناك (المعتز بن سالم)

    الجمعة 4 تشرين الثاني / نوفمبر 2016.
    اكيد بدوه مصاري