العقبة: أعمدة ضغط عال تشكل خطورة على حياة سكان في القويرة

تم نشره في الاثنين 14 تشرين الثاني / نوفمبر 2016. 01:00 صباحاً

أحمد الرواشدة

العقبة- يطالب سكان في لواء القويرة بإعادة تأهيل شارع الوسط والذي تتواجد على طوله اعمدة الكهرباء ذات الضغط العالي، وتشكل خطرا كبيرا على حياة السكان وخاصة الاطفال.
وأشار سكان إلى أن هذه الأعمدة يجب أن لا تكون داخل جزيرة وسطية ومبان مكتظة بالسكان، مؤكدين أنها تشكل خطراً كبيراً خاصة في فصل الشتاء وعند هطل الامطار وما ينتج عنه من تماس كهربائي.
واشار المواطن محمد الخضيرات ان الشارع يحتاج الى اعادة تأهيل بسبب عدم التخطيط بعيد المدى والتوسع العمراني الذي يشهده اللواء، مشيرا ان هناك حفرا وانخفاضا كبيرا في بعض أجزاء الشارع ما يؤدي الى تجمع مياه الامطار، بالاضافة الى حاجته الى أرصفة، مؤكداً ان اعمدة الضغط العالي ذات الجهد المرتفع ادت الى تشويه منظر المدينة، وجعلتها تحت رحمة الخطر المستمر.
واشار المواطن الحاج محمود النجادات انه لا يوجد مسافة امان كافية بين اسلاك اعمدة الضغط العالي والمنازل والاطفال والسيارات في شارع الوسط للواء القويرة، حيث يمكن ان تتسرب ذبذبات تلك الابراج الى المنازل وتؤذي اجساد السكان وخاصة الاطفال.
 وتخوف عبدالله العمراني ان يكون لذبذبات التيار باعمدة الضغط العالي تأثير على صحة السكان سيما وانها ذبذبات عالية يسمع صوتها بوضوح، مستدركا انه اطلع على بعض الأبحاث العلمية التي تشير الى امكانية تأثير التيار الكهربائي العالي على أجسام الاشخاص وصحتهم.
وطالب السكان شركة توزيع الكهرباء بسرعة نقل أعمدة كهرباء الضغط العالي والتي لا تبعد عن منازل الحي سوى أمتار معدودة، بالاضافة الى اعادة تأهيل الشارع خاصة وانه يمثل الشريان الوحيد للواء وتكثر فية المحالات التجارية والمدارس والسكان.
من جهته، يقول رئيس بلدية القويرة علي الخضيرات إن سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة قامت بدراسة كاملة للشارع قبل إنشائه، لكنها أغفلت موضوع أعمدة الضغط العالي، لافتا الى ان هناك استعدادا لإعادة تأهيل الشارع والذي بلغت كلفته اكثر من 3 ملايين دينار بشرط إزالة اعمدة الضغط العالي من قبل كوادر البلدية، وهو الامر الذي لا تقدر على تنفيذه نظراً للتكلفة العالية.

التعليق