السفارة الأميركية: التحقيقات في حادثة الجفر مستمرة

تم نشره في الأربعاء 16 تشرين الثاني / نوفمبر 2016. 01:37 مـساءً - آخر تعديل في الأربعاء 16 تشرين الثاني / نوفمبر 2016. 11:30 مـساءً
  • مبنى السفارة الأميركية بمنطقة عبدون في عمان- (أرشيفية)

عمان- الغد- أكدت السفارة الأميركية في عمان الأربعاء، ان التحقيقات في حادثة إطلاق النار، التي جرت يوم الرابع من الشهر الحالي في الجفر، وقتل فيها ثلاثة اميركيين "ما زالت جارية، ولم تتوصل حتى الآن لأي استنتاجات".
وقال المتحدث باسم السفارة إريك باربي، في تصريح صحفي الأربعاء، ان المحققين "يدرسون جميع الدوافع المحتملة، والاسباب التي أدت لتعرض الجنود الأمريكان لإطلاق النار". مؤكدا انه "لم يتم استبعاد الإرهاب كدافع محتمل بعد" في الحادثة.
واضاف باربي انه "وخلافا للتقارير الصحفية، لم يكن هناك على الإطلاق أي دليل موثوق يشير إلى أن الجنود الأميركيين تصرفوا خلافاً للأوامر، أو الإجراءات المتبعة عند الوصول إلى القاعدة (قاعدة الملك فيصل الجوية بالجفر)". وختم " نحن نقدر مساعدة الحكومة الأردنية في الوقت الذي تستمر فيه التحقيقات".
وجاء تصريح المتحدث باسم السفارة الاميركية توضيحا فيما يبدو لتقارير صحفية اميركية، نقلت عنها "الغد"، تحدث قبل يومين عن استبعاد المحققين لاحتمالية العمل المنظم.
ونقلت وسائل إعلام أميركية، ما مفاده انه "رغم قيام مكتب التحقيقات الفيدرالية "اف بي اَي" بالتحقيق في احتمالية ان تكون حادثة الجفر "عملا ارهابيا"، الا ان المكتب لم يستثن احتمالية ان تكون وفاة الجنود نتجت عن "خطأ ما حصل عند بوابة القاعدة الجوية الاردنية"، وفقا لمسؤول أميركي، فضل عدم ذكر اسمه، لأن التحقيقات جارية.

التعليق