فعاليات توعوية باليوم العالمي لوقاية الطفل من الإساءة

تم نشره في الأحد 20 تشرين الثاني / نوفمبر 2016. 01:00 صباحاً

عمان- الغد- نفذت مؤسسة نهر الأردن أمس، فعاليات توعوية عبر مركز الملكة رانيا للأسرة والطفل في عمان تحت شعار "معا لحماية اطفالنا من الاساءة"؛ بمناسبة اليوم العالمي لوقاية الطفل من الاساءة الذي يصادف التاسع عشر من تشرين الثاني (نوفمبر) من كل عام.
واشتملت الفعاليات؛ على عرض لمسرح الدمى، وانشطة توعوية اخرى، تركز على التربية الاجتماعية، ورواية قصص للأطفال.
وقالت المديرة العام للمؤسسة انعام البريشي إن هذا اليوم، مناسبة لتعزيز ثقافة الوقاية من الإساءة لدى المجتمع الدولي بشكل عام والأردني بشكل خاص، استنادا للعادات والتقاليد الاجتماعية، وتوعية الرأي العام بالإجراءات المتعلقة بحماية الأطفال والخدمات المتوفرة للحد من الإساءة.
واشارت البريشي إلى أن رسالة برنامج  نهر الأردن لحماية الطفل، تتمثل بدعم الأسر للنهوض بمهامها في تربية أطفالها وتنشئتهم وحمايتهم، تحقيقاً لأهداف البرنامج في تعزيز ممارسات التربية والتنشئة الإيجابية للطفل الأردني.
كما يسعة البرنامج لتشخيص أشكال الإساءات التي يتعرض لها أطفال الأردن، والتصدي لها ومواجهتها، والقضاء عليها عبر نشاطات التوعية والوقاية والتدريب واعادة التأهيل.
واكدت البريشي ان المؤسسة، تعتبر ان الإساءة للطفل والإهمال مشكلة اجتماعية، وتعمل على مواجهة هذا المشكلة في مساع جادة، للحد من انتشارها والسعي لاجتثاثها من كافة فئات المجتمع.
وقالت اننا ندرك بأن الوقاية خير من العلاج، كما وأنها أنجع سبيل يمكننا ان نسلكه للوصول إلى وضع، يصبح معه التدخل أصعب. وعليه فإننا نؤمن بأن نشر مبادئنا الساعية لحماية ووقاية أطفالنا من التعرض لما قد يستنزف أحلامهم وطفولتهم ومستقبلهم.

التعليق