الحياري: التشريعات الإشعاعية الوطنية تضمن صحة الإنسان وسلامة البيئة

تم نشره في الثلاثاء 22 تشرين الثاني / نوفمبر 2016. 01:00 صباحاً

عمان-الغد- قال رئيس مجلس مفوضي هيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن م.فاروق الحياري "إن التشريعات الوطنية الخاصة باستخدامات الأشعة والإجراءات الوقائية التي أعدتها الهيئة التزاما بدورها التنظيمي والرقابي المستند للمعايير الدولية تضمن صحة الإنسان وسلامة البيئة".
جاء ذلك في كلمة في ورشة عمل نظمتها الهيئة بعنوان "الوقاية الإشعاعية لضباط الوقاية الإشعاعية في مجال التصوير الصناعي والأشعة التشخيصية" بالتنسيق مع الهيئة العربية للطاقة الذرية بمشاركة المركز الوطني للوقاية من الإشعاع في تونس ونخبة من ممثلي المؤسسات الوطنية في مجالي التصوير الصناعي والأشعة التشخيصية.
وقال "الهيئة أعدت التشريعات اللازمة التي تؤطر العمل بالمجال الإشعاعي والنووي وترسخ قاعدة قانونية تضبط العمل في القطاع وتنظم العلاقة بين الهيئة والمؤسسات العاملة في مجال إنتاج النظائر المشعة والطب النووي والأشعة العلاجية والتشخيصية".
وأكد الحياري أهمية دور الهيئة في النهوض بالقطاع ومواكبة المستجدات التي تشهدها المملكة في مجال العمل الإشعاعي والنووي الذي يضم نحو 500 مؤسسة عدا عن المفاعل الأردني للبحث والتدريب المقام في جامعة العلوم والتكنولوجيا الذي سينتج النظائر المشعة للاستخدامات الطبية والصناعية.
وعن أهداف ورشة العمل التي اختتمت أعمالها أول من أمس، قال الحياري "إنها جاءت لإعطاء الفرصة للمشاركين بالتعرف على الجوانب المختلفة للوقاية الإشعاعية وتطبيقاتها في مجال التصوير الصناعي والأشعة التشخيصية من خلال التعرف على مصادر ومخاطر الإشعاع والوقاية منه".
كما أكد أهمية الورشة التي استمرت خمسة أيام في التعرف على الأجهزة المستخدمة في التصوير الصناعي وتقييم السلامة في المنشأة والتعرف على الأجهزة الإشعاعية التشخيصية وبرامج الوقاية الإشعاعية للعاملين والمرضى والاطلاع على القوانين والنظم المحددة للوقاية الإشعاعية.

التعليق