تشريد 68 ألف عراقي من الموصل

تم نشره في الثلاثاء 22 تشرين الثاني / نوفمبر 2016. 08:44 مـساءً
  • نازحون عراقيون جراء العمليات العسكرية لاستعادة السيطرة على مدينة الموصل- (ا ف ب)

نيويورك- أعلنت المنظمة الدولية للهجرة أن أكثر من 68 ألف عراقي شردوا من الموصل والمناطق المجاورة خلال شهر واحد من العمليات العسكرية لاستعادة السيطرة على مدينة الموصل.

وأضافت المنظمة في بيان الثلاثاء، أنه وعلى مدى الأيام الأربعة الماضية ازداد إجمالي المشردين بأكثر من 8300 فرد، منذ الأسبوع الماضي وأن النزوح يزداد من داخل المدينة مع تقدم القتال داخل حدود الموصل.

وقال المتحدث باسم المنظمة الدولية للهجرة جويل ميلمان، إنه يجب الأخذ بعين الاعتبار أعداد النازحين الذين بدأوا في العودة إلى القرى المحررة حديثا من قبضة عصابة داعش الارهابية، مضيفا ان العدد اليوم 68 الفا و112 نازحا وهو في الواقع انخفاض طفيف عما سجل منذ بضعة أيام مضت.

وشدد رئيس بعثة المنظمة الدولية للهجرة في العراق توماس لوثر فايس، على ضرورة التأكد من أن النازحين والمجتمعات المتضررة يتلقون المساعدة أكثر من أي وقت مضى لأن درجات الحرارة تصل إلى حد التجمد ليلا.

وتشير إحصائيات المنظمة الدولية للهجرة إلى أن معظم النازحين من منطقة الموصل 87% والحمدانية وتلكيف بمعدل 6% لكل منهما، وأن السواد الأعظم منهم نزح إلى مناطق أخرى بمحافظة نينوى.(بترا)

التعليق