اللجنة المنظمة المحلية لكأس العالم للسيدات تكرم المتطوعين

تم نشره في الأحد 27 تشرين الثاني / نوفمبر 2016. 12:00 صباحاً
  • المدير التنفيذي سمر نصار تكرم احدى المتطوعات أمس - (من المصدر)

عمان-الغد- نظمت اللجنة المنظمة المحلية لبطولة كأس العالم للسيدات تحت 17 عاما، حفلا تكريميا للمتطوعين الذين عملوا خلال منافسات البطولة التي اختتمت مؤخرا وشكلت قفزة نوعية في ملاعب كرة القدم الأردنية.
وأقيم الحفل في فندق لاند مارك بحضور رئيس اللجنة المنظمة المحلية للبطولة نائب سمو الأمير المهندس صلاح صبرة والمدير التنفيذي سمر نصار، إلى جانب كافة المتطوعين الذين بلغ عددهم 850 متطوعا عملوا خلال منافسات البطولة في كافة الملاعب.
وأكدت نصار في كلمة القتها بهذه المناسبة أن بطولة كأس العالم للسيدات تحت 17 عاما، حققت نجاحا كبيرا بجهود كافة العاملين حيث أظهرت الأردن بصورة حضارية أمام أسرة كرة القدم العالمية.
وأضافت نصار:" أجـمل ما في الـعمل التـطوعي أنه يشعرك بقدرتك على البذل والعطاء للوطن دون انتظار المقابل، فهو ينبع من رغبة داخلية بالمساهمة والمشاركة في كل عمل لرفع اسم بلدنا عاليا ويشعرنا كلنا كأردنيين بالفخر والاعتزاز حيث أضفتم إلى صفحات الوطن الخالدة في مسيرة العمل التطوعي صفحة جديدة مشرقة عنوانها عطاء بلا حدود، وأثبتم جميعا بشكل عملي لكل من تابع بطولة كأس العالم للسيدات تحت 17 سنة من قلب الحدث أو من خارجه مدى شغفكم بخدمة وطننا، وعملتم من دون كلل أو ملل لتصبح البطولة مفخرة تضاف إلى مفاخر الأردن.
واثنت نصار على أداء المتطوعين بالرغم من التعب والجهد الذي بذل خلال الفترة الماضية إلا أن روح الفريق الواحد كانت العامل الأبرز لتحقيق النجاح من خلال المساهمة البناءة في العمل. حيث اختتمت كلمتها بان أداء المتطوعين أثناء فعاليات البطولة أو الأنشطة التي نظمتها اللجنة المنظمة المحلية، كانت جزء لا يتجزأ من هذا الحدث الرياضي العالمي، وعنصر أساسي من عناصر نجاحه مما يجسد حقيقة ان الانسان أغلي ما نملك وقالت: “يحق للأردن ان يفتخر اليوم بكوادره البشرية التي نعتبرها رأس المال الحقيقي لإنجاح أي حدث وطني.
واشتمل حفل التكريم على فقرات تحدثت عن أهمية العمل التطوعي إلى جانب تسليم شهادات التكريم لكافة المتطوعين وضباط الارتباط.

التعليق