الحسين إربد يستقبل الجزيرة

شباب الأردن يلاقي الأهلي والوحدات يرحب بالمنشية

تم نشره في الخميس 1 كانون الأول / ديسمبر 2016. 01:00 صباحاً
  • مهاجم الوحدات بهاء فيصل يستحوذ على الكرة امام مدافع المنشية - (الغد)
  • لاعبان من فريقي شباب الأردن والأهلي يتنافسان على الكرة في مباراة سابقة - (الغد)

3 مباريات في الجولة الخامسة من دوري المناصير للمحترفين لكرة القدم

عاطف البزور

عمان - تنطلق اليوم مباريات الاسبوع الخامس من دوري المناصير للمحترفين لكرة القدم، حيث تقام 3 مباريات تبدأ الأولى منها عند الساعة 4 مساء على ستاد عمان وتجمع بين فريقي شباب الأردن "9 نقاط" والأهلي "6 نقاط"، فيما تقام مباراتان عند الساعة 6.30 مساء، إذ يلتقي الوحدات "5 نقاط" مع المنشية "7 نقاط" على ستاد الملك عبدالله الثاني، والحسين إربد "8 نقاط" مع الجزيرة "9 نقاط" على ستاد الحسن.
شباب الأردن * الأهلي
يعتبر لقاء الفريقين قمة الجولة لعدة اعتبارات في ظل سباقهما المثير لمواصلة المشوار بقوة، لهذا يتطلع الأهلي لتحقيق الفوز لتعويض خسارته أمام الفيصلي في الجولة الماضية لمواصلة المطاردة نحو الصدارة والبقاء في دائرة الضوء، وعكس الصورة الحقيقية عن المستوى الفني للفريق الذي يبحث عن استعادة الحضور الفني، لهذا سيدفع مدربه ماهر البحري باوراقه الفنية التي ستأخذ من الهجوم نهجا لها وفق اداء متوازن معتمدا على تحركات محمد العلاونة ومحمود مرضي وعبيدة السمارنة ويزن ثلجي، الذين يعول عليهم كثيرا في ضبط الايقاع والتنويع في الطلعات الهجومية، وايجاد التوازن ودعم القوة الهجومية التي يقودها الثنائي المحترف ماركوس والحاج مالك، حيث يجيدان التحركات داخل المنطقة والبحث وايجاد المساحات أمام لاعبي الوسط من العمق والاطراف، على أن يتولى سيف الدين السماري وزيد جابر ويزن دهشان مهمة قيادة الخط الخلفي وابعاد الهجمات الشبابية عن مرمى الحارس فراس صالح.
اما فريق شباب الأردن فيدخل اللقاء بمعنويات عالية، بعد الفوز الذي سجله على فريق المنشية ووضعه في صدارة الترتيب، ويتطلع لاعبوه إلى تحقيق الفوز للبقاء على القمة، لذلك سيعمد مدربه القدير جمال محمود إلى الدفع بالتشكيلة الاساسية من البداية لفرض السيطرة على منطقة العمليات، عبر تحركات هذال السرحان وشريف عدنان وانس حجي ولؤي عمران، الذين يقع على عاتقهم الربط بين الخطوط ومراقبة مفاتيح اللعب الأهلاوية وتوفير الزيادة العددية في الامام والخلف، في الوقت الذي يتولى فيه موسى التعمري ومحمد عمر الشيشاني قيادة العمليات الهجومية، ويعول عليهما في ايجاد المساحات الواسعة أمام لاعبي الوسط للعبور من العمق واختراقات النواطير وعمران من الاطراف، لوضع المرمى الاهلاوي تحت التهديد، على ان يقوم رواد أبو خيزران وحسام ابوسعدة والحناحنة بقيادة الخط الخلفي وحماية مرمى يزيد ابوليلى من الهجمات الاهلاوية.
التشكيلتان المتوقعتان
شباب الأردن: يزيد ابو ليلى، محمد عبد الرؤوف ، رواد ابو خيزران، عبدالاله الحناحنة، حسام ابو سعدة، هذال السرحان، شريف عدنان، موسى التعمري، انس حجة، لؤي عمران، رائد النواطير، محمد عمر.
الأهلي: فراس صالح، سيف الدين السماري، زيد جابر، يزن دهشان، سليم عبيد، عبيدة السمرية، محمود مرضي، محمد العلاونة، ماركوس، يزن ثلجي، الحاج مالك.
الوحدات * المنشية
يرفع الفريقان شعار الفوز، ففريق الوحدات ينظر إلى اللقاء بأهمية كبيرة ويسعى لوضع حد لمسلسل نزف النقاط والعودة إلى لغة الفوز، لذلك سيدفع مدربه عدنان حمد بالرباعي رجائي عايد واحمد الياس وعبدالله ذيب ومنذر ابوعمارة في منطقة العمليات، لتشديد القبضة عليها وفرض الزيادة العددية والحد من تحركات مفاتيح اللعب المنشاوية وقطع الامدادات عن المهاجمين، وتهيئة الكرات النموذجية أمام انطلاقات المهاجم توريس ومن خلفه بهاء فيصل أو حسن عبدالفتاح، حيث يجيدان الوصول إلى المرمى من اقصر الطرق، فيما يتولى طارق خطاب وسبستيان ومحمد الدميري ايقاف الهجمات على مشارف المنطقة وحماية مرمى الحارس عامر شفيع.
اما فريق المنشية الذي قدم مباراة جيدة أمام شباب الأردن وخرج خاسرا رغم تقدمه في الشوط الأول، ينظر لاعبوه إلى تحقيق نتيجة ايجابية تساهم في تعزيز الرصيد النقطي والبقاء في مربع الكبار، حيث سيعمد مدربه اسامة قاسم إلى إغلاق الطرق المؤدية الى مرمى محمد الشطناوي، من خلال ايقاف خطورة مفاتيح اللعب الوحداتية وتحييدها بالكامل وقطع الامدادات عن المهاجمين بتواجد عمر عبيدات واشرف المساعيد واحمد ادريس ووعد الشقران، الذين سيعمدون إلى تهيئة الكرات النموذجية الى ثنائي الهجوم خلدون الخزامي وديمبا، في الوقت الذي سيفرض فيه عادل الهامي وعلاء محمود وسليمان العزام وعلي ذيابات طوقا دفاعيا حول المنطقة وابعاد الهجمات الوحداتية والسرعة في اعادة بنائها.
التشكيلتان المتوقعتان
الوحدات: عامر شفيع، محمد الدميري، طارق خطاب، سبيستيان، عمر قنديل، احمد الياس، رجائي عايد، منذر ابوعمارة، عبدالله ذيب، بهاء فيصل، توريس.
المنشية: محمد شطناوي، عادل الهامي، أحمد إدريس، وعد الشقران، علي ذيابات، عمر عبيدات، سليمان عزام، أشرف المساعيد، خلدون خزامي، ديمبا، علاء محمود.
الحسين اربد * الجزيرة
يتسابق الفريقان إلى حصد النقاط الثلاث للبقاء قريبا من القمة أو الانقضاض عليها، اذا ما خدمتهما نتائج الفرق المنافسة، لذلك يسعى لاعبو الحسين لاستثمار عاملي الارض والجمهور لمواصلة الانطلاقة القوية وتعويض تعادله الاخير أمام سحاب، ويتطلعون إلى احتلال موقع متقدم وينظر الفريق إلى الفوز بقوة، وهذا ما يؤدي بمدربه بلال اللحام إلى الدفع بعلاء الشقران وحامد توريه وسمير رجا واحمد ابوكبير، لفرض حضورهم بقوة في منطقة الوسط وتوفير الدعم والاسناد للمهاجمين، من خلال تهيئة الكرات داخل المنطقة امام المهاجمين احمد الشقران ومحمد زينو، فيما يتولى منذر رجا وهيلدر ومؤيد الغوانمة مهمة اغلاق الطرق المؤدية الى مرمى مصطفى ابومسامح وابعاد الهجمات اولا بأول.
اما فريق الجزيرة الذي سقط بصورة مفاجئة امام الصريح، فيتطلع لاعبوه الى تقديم عرض قوي والخروج بنتيجة ايجابية لتعويض خسارة الجولة الماضية، لذلك سيدفع مدربه نزار محروس باللاعبين عامر ابوهضيب وعصام مبيضين ومحمد طنوس وفهد اليوسف في منطقة المناورة من البداية، ويعول عليهم في دعم انطلاقات المهاجمين من المحاور كافة والسعي نحو تحييد ابرز لاعبي الحسين، من خلال الرقابة اللصيقة والحد من تحركاتهم بشكل كامل، والتفرغ الى اسناد محمد وائل ومارديك كيفورك في الأمام، على ان يقوم مهند خيرالله ويزن موسى وعمر مناصرة وفراس شلباية بقيادة الخط الخلفي وابعاد الخطر عن مرمى الحارس احمد عبدالستار.
التشكيلتان المتوقعتان
الحسين إربد: مصطفى ابومسامح، احمد جمال، مؤيد غوانمة، منذر رجا، توريه، هيلدر، علاء الشقران، سمير رجا، احمد الشقران، احمد ابوكبير، محمد زينو.
الجزيرة: احمد عبدالستار، مهند خيرالله، يزن موسى، عمر المناصرة، فراس شلباية، عامر ابو هضيب، محمد طنوس، عصام مبيضين، محمد الرفاعي، فهد يوسف، مارديك كيفورك.

التعليق