افتتاح المؤتمر الدولي الثاني للرعاية التلطيفية

تم نشره في الخميس 8 كانون الأول / ديسمبر 2016. 01:00 صباحاً

عمان - افتتح وزير الصحة محمود الشياب، مندوبا عن سمو الأميرة منى الحسين، أمس في الجامعة الأردنية، أعمال المؤتمر الدولي الثاني للرعاية التلطيفية والأول في العلاج الروحاني.
ويشكل المؤتمر، الذي تنظمه كلية التمريض بالجامعة بالتعاون مع الجمعية الأردنية للرعاية التلطيفية وعلاج الألم، فرصة فريدة لبحث ومناقشة الجوانب المتعلقة بالرعاية التلطيفية.
والرعاية التلطيفية هي إحدى مجالات الرعاية الصحية، التي تركز على تخفيف ومنع معاناة المرضى سواء الذين يخضعون للعلاج من الأمراض التي يمكن الشفاء منها، أو الذين يعانون من الأمراض المزمنة والمستعصية والميئوس من شفائها والمرضى.
أما العلاج الروحاني فهو اتجاه طبي شمولي تكميلي، يبحث في أسباب الصحة أكثر من بحثه ببأسباب المرض، وبعيدا عن ممارسة السحر والشعوذة.
وقال رئيس الجامعة الاردنية الدكتور عزمي محافظة إنه لم تمض أعوام كثيرة على نشوء الرعاية التلطيفية كتخصص يضع أساسا للعلاج مستوحاة من الحوار المباشر والفعال مع المريض، آخذا بعين الاعتبار الحاجات النفسية والاجتماعية والروحانية.
وأوضح محافظة أن من جوانب الطب التلطيفي أيضا الرعاية النفسية، التي تنطوي على علاج الاكتئاب والحزن ومشاكل الصحة العقلية التي قد تحتاج إلى علاج دوائي أو غيره،
فيما تعنى الرعاية الروحية بتوفير الاحتياجات الدينية، والتي تشتمل على دعم ونصح رجال الدين للشخص نفسه أو عائلته.
بدورها، عرضت رئيس المؤتمر الدكتورة فتحية أبو مغلي أهداف المؤتمر الذي يسعى إلى تبادل الخبرات والمعارف العلمية حول الرعاية التلطيفية والعلاج الروحاني.
من جانبه، لفت رئيس الجمعية الأردنية للرعاية التلطيفية وعلاج الآلام الدكتور محمد بشناق إلى أهمية المؤتمر، الذي يتطلع إلى زيادة المعلومات والمعرفة حول آخر المستجدات العلمية المتعلقة بحاجة المرضى إلى المعالجة التلطيفية.
من ناحيتها، قالت عميدة كلية التمريض الدكتورة منار النابلسي إن انتشار الأمراض المزمنة بشكل كبير في هذا العصر يؤكد الحاجة إلى تفعيل ونشر خدمات الرعاية التلطيفية بهدف تخفيف الأعباء على الفرد والأسرة والمجتمع.
وأضافت إن كلية التمريض تواجه تحديات عدة، وتسعى إلى مواكبة المستجدات في الرعاية التمريضية، مشيرة إلى أنها كانت من أوائل الكليات بإدخال الرعاية التلطيفية إلى مساقاتها التعليمية. - (بترا)

التعليق