تخريج دورة من مستجدات الشرطة النسائية

تم نشره في الجمعة 16 كانون الأول / ديسمبر 2016. 01:00 صباحاً

عمان - احتفل في معهد الأميرة بسمة لتدريب الشرطة النسائية بحضور مدير الأمن العام اللواء عاطف السعودي أمس بتخريج الدورة السادسة والخمسين من مستجدات الشرطة النسائية.
وقال السعودي إن الشرطة النسائية أسهمت منذ تشكيلها في ترسيخ دور المرأة الأردنية في العمل العام، وأثبتت أهميتها في تعزيز استقرار الوطن وتمتين جبهته الداخلية، وشكلت نموذجا على المستوى الإقليمي والدولي يعكس الاحترافية والقدرة على أداء الواجب بكل كفاءة واقتدار من خلال مشاركتها بقوات حفظ السلام خارج الوطن الحبيب ما يعكس مدى الحرفية والتطور الذي وصل أليه جهاز الأمن العام.
وأشار إلى أن انتساب الفتيات من مختلف المؤهلات في العمل الشرطي عزز من دور الوحدات الشرطية لأداء واجباتها باحترافية، كما أظهرت الشرطة النسائية ومنذ تشكيلها في سبعينيات القرن العشرين قدرة على ممارسة العمل الشرطي باحترافية ومهنية، وخاضت منتسبات الشرطة النسائية في مجالات كانت حصرا على الرجال مؤكدات بذلك توافر الإمكانات والمهارات لديهن ليساندن زملائهن الرجال.
وقالت مدير إدارة الشرطة النسائية العميد هنا الأفغاني إن معهد الأميرة بسمة لتدريب الشرطة النسائية يشكل صرحا تدريبيا إقليميا ينفذ برامج تدريب شرطي مختلفة، تقدم العلوم الشرطية الأساسية والمتخصصة للمشاركات في شتى مجالات العمل الشرطي، مشيرة إلى ان الخريجات اشتركن في برنامج تدريبي شامل أهلهن على المستوى البدني والمعرفي ضمن إطار علمي وعملي ليكن بالمستوى المطلوب لتنفيذ الواجبات الشرطية في مختلف المواقع.
واشتمل التخريج على عروض للمهارات الشرطية المكتسبة قدمتها الخريجات كحراسة الشخصيات والايقاف الامن واللياقة البدنية، وفي نهاية الاحتفال الذي حضره عدد من كبار ضباط الأمن العام وجمع غفير من ذوي الخريجات وزع مدير الأمن العام الجوائز التقديرية على المتفوقات.-(بترا)

التعليق