NBA

الأربعة الكبار يفوزون عشية إجازة الأعياد

تم نشره في الأحد 25 كانون الأول / ديسمبر 2016. 01:00 صباحاً
  • لاعب غولدن ستيت ستيفن كوري يصوب نحو سلة ديترويت أول من أمس -(رويترز)

لوس انجليس- فازت الفرق الأربعة الكبرى، حامل اللقب كليفلاند كافالييرز وغولدن ستيت وويوررز المتصدر، وتورونتو رابتورز وسان انتونيو سبيرز، في مباريات الدوري الأميركي للمحترفين لكرة السلة التي اقيمت أول من أمس عشية اجازة عيد الميلاد.
وحقق كليفلاند متصدر المجموعة الوسطى الشرقية فوزه الثاني والعشرين (مقابل 6 هزائم) بتغلبه بسهولة 119-99 على ضيفه بروكلين نتس صاحب المركز الأخير في المنطقة الشرقية، ليلحق به هزيمته الثانية والعشرين (مقابل 7 انتصارات).
ولم يكن نجم كليفلاند "الملك" ليبرون جيمس بحاجة إلى جهد كبير لاظهار مواهبه امام خصم متواضع، على غرار زميليه كيفن لوف وكيري ايرفينغ. وسجل جيمس 19 نقطة في 27 دقيقة، واضاف تريستان تومسون (16) وايرفينغ (13) ولوف (14).
وكان بروك لوبيز الأبرز في صفوف الخاسر (16 نقطة).
وسيطر كليفلاند على الأرباع الثلاثة الاولى ووسع الفارق إلى 41 نقطة، قبل ان يترك لاعبوه الاساسيون مكانهم للاحتياطيين، فانتقلت المبادرة الى بروكلين الذي أنهى الربع الأخير بفارق 21 نقطة.
بدوره، استمر تورنتو رابتورز متصدر مجموعة الأطلسي في مطاردة كليفلاند على صدارة المنطقة الشرقية، وحقق فوزه الحادي والعشرين (مقابل 8 هزائم) على حساب مضيفه يوتا جاز 104-98.
وظل يوتا متقدما حتى نهاية الربع الثالث بفارق نقطتين، إلا أن تورونتو حول النتيجة لصالحه في الربع الأخير (32-24).
وكان كايل ليروي الأكثر تسجيلا للفائز (36 نقطة)، فيما كان غوردون هايوارد افضل مسجل ليوتا (23 نقطة).
في المقابل، لم يكن فوز غولدن ستيت على مضيفه ديترويت بيستونز 119-113 مريحا، وكان مهددا حتى النهاية رغم تسجيل نجمه كيفن دورانت 32 نقطة في 31 دقيقة.
ورفع دورانت وستيفن كوري (25 نقطة) وكلاي تومسون (17 نقطة) ودرايموند غرين (10 متابعات و12 تمريرة حاسمة) الذي غاب عن مباراة الخميس، رصيد غولدن ستيت إلى 27 فوزا مقابل 4 هزائم.
وكان توبياس هاريس (26 نقطة) افضل مسجل لديترويت، الحادي عشر في ترتيب المنطقة الشرقية (14 فوزا و18 خسارة).
وتخطى سان انتونيو سبيرز عثرة الخميس أمام لوس انجليس كليبرز، وتغلب على مضيفه بورتلاند تريل بليزرز 110-90.
وكان كاوي ليونارد نجم سان انتونيو والمباراة (33 نقطة)، واضاف زميله باتي ميلز (23 نقطة)، فيما سجل 3 لاعبين من بورتلاند 16 نقطة.
وشهدت منافسات الجمعة سقوط بعض فرق الصف الثاني، فخسر لوس انجليس كليبرز امام ضيفه دالاس مافريكس 88-90، وهيوستن روكتس امام مضيفه ممفيس غريزليز 109-115، ومني لوس انجليس ليكرز بخسارته الثانية والعشرين مقابل 11 فوزا، على ارض اورلاندو ماجيك 90-109.
وفاز اتلانتا هوكس على دنفر ناغتس 109-108، وفينيكس صنز على فيلادلفيا سفنتي سيكسرز 123-116، وميلووكي باكس على واشنطن ويزاردز 123-96، ونيو اورليانز بيليكانز على ميامي هيت 91-87، وساكرامنتو كينغز على مينيسوتا تمبروولفز 109-105، وتشارلوت هورنتس على شيكاغو بولز 103-91.
وكما في كرة القدم الانكليزية، يشهد الدوري مباريات غداة عيد الميلاد، والمعروف باسم "بوكسينغ داي". وتقام غدا الاثنين لقاءات مهمة ابرزها أول قمة هذا الموسم بين البطلين والوصيفين في الموسمين الماضيين.
وكان غولدن ستيت توج بطلا في 2015 بفوزه على كليفلاند في النهائي، إلا أن الأخير ثأر في 2016 محققا انجازا غير مسبوق، اذ قلب تخلفه في السلسلة النهائية (1-3)، الى فوز بنتيجة 4-3.
وتأتي القمة بعد 6 اشهر من الخسارة التي لن ينساها لاعبو المدرب ستيف كير بعدما فرطوا بفرصة ذهبية للاحتفاظ باللقب، كما ستبقى عالقة في اذهان لاعبي المدرب تايرون لو بعد الانجاز التاريخي.
وقال كير عشية اللقاء "لاعبو غولدن ستيت ينتظرون بفارغ الصبر هذه الموقعة. المباراة ستكون مثيرة جدا".
ورأى نجم الفريق كيفن دورانت ان المباراة "ستجري في أجواء ساخنة".
من جانبه، اعتبر لو "انها مباراة رائعة بين افضل فريقين، لكنها تبقى مباراة واحدة من اصل 82. اذا فزنا فيها سنحقق انتصارا واحدا فقط".
ومنذ العام 1947، تقام 5 مباريات بالغة الأهمية في "بوكسينغ داي"، من ضمنها هذه السنة "دربي" كليبرز وليكرز، قطبي لوس انجليس.
كما يلعب سان انتونيو مع شيكاغو بولز، واوكلاهوما سيتي ثاندر مع مينيسوتا تمبروولفز، ونيويورك نيكس مع بوسطن سلتيكس.-(أ ف ب)

التعليق