مقاتلات روسية تدعم القوات التركية في مدينة الباب السورية

تم نشره في الخميس 29 كانون الأول / ديسمبر 2016. 04:25 مـساءً - آخر تعديل في الخميس 29 كانون الأول / ديسمبر 2016. 05:45 مـساءً
  • مقاتلة روسية في مطار حميميم السوري قرب اللاذقية- (أرشيفية)

اسطنبول- شنت مقاتلات روسية ليل الاربعاء الخميس غارات على مواقع لتنظيم داعش في مدينة الباب السورية التي يسيطر عليها المتطرفون ويحاول مقاتلو المعارضة السورية بدعم من الجيش التركي استعادة السيطرة عليها، حسبما اوردت وكالة دوغان التركية.

وياتي الاعلان عن الغارات التي تتم للمرة الاولى على ما يبدو، بعد اعلان التوصل الى اتفاق لوقف اطلاق النار في سورية بمبادرة من روسيا وتركيا.

ولم يتضح في البدء ما اذا تمت الغارات بتنسيق بين روسيا وتركيا التي اتهمت هذا الاسبوع التحالف الدولي ضد المتطرفين بقيادة الولايات المتحدة بعدم دعم عملياتها العسكرية في سورية.

واوضحت وكالة دوغان نقلا عن مصادر عسكرية ان الغارات استهدفت القطاع الجنوبي للمدينة.

من جهته، اعلن المرصد السوري لحقوق الانسان لوكالة فرانس برس ان "غارات روسية على الارجح استهدفت الباب في اليومين الاخيرين دعما للعملية التركية".

ويحاول مقاتلو المعارضة السورية بدعم من الجيش التركي منذ اسابيع السيطرة على مدينة الباب التي تكبدت فيها انقرة الاسبوع الماضي خسائر فادحة.

وقتل المتطرفون 16 جنديا تركيا الاربعاء في الباب، اليوم الاكثر دموية للجيش التركي منذ اطلاقه في آب/اغسطس عملية عسكرية في شمال سورية ضد تنظيم داعش والمقاتلين الاكراد. (أ ف ب)

 

التعليق