فوز صعب للعودة على الجليل في سلة "الممتاز"

تم نشره في الجمعة 30 كانون الأول / ديسمبر 2016. 01:00 صباحاً

عمان-الغد- حقق العودة فوزا صعبا ومثيرا على فريق الجليل بنتيجة 71-70 الشوط الأول 42-32، في افتتاح منافسات الجولة الرابعة لمرحلة ذهاب دوري أندية الدرجة الممتازة لكرة السلة، في المواجهة التي أقيمت في قاعة الحسن الرياضية.
فريق العودة رفع مع هذا الفوز رصيده إلى 8 نقاط في الصدارة مؤقتا، بانتظار ما ستسفر عنه مباراة الرياضي وكفريوبا والتي أقيمت في ذات الصالة في ساعة متأخرة أمس، بينما تشهد قاعة الأمير حمزة عند الساعة الرابعة مساء اليوم مباراة تجمع بين الأرثوذكسي برصيد 6 نقاط وعنجرة برصيد 3 نقاط، بينما تختتم الجولة يوم غد السبت بلقاء يجمع دير أبي سعيد والحرية.
العودة 71 الجليل 70
 جاءت البداية لصالح فريق العودة الذي فرض أفضليته على مجريات اللقاء، معتمدا على نشاط وحيوية علي الزعبي في توزيع الألعاب وقدرة مالك كنعان ونايف عصفور على الاختراق والتسجيل من مختلف المواقع بمساعدة علي جمال وموسى مطلق تحت السلة لينهي الربع الأول متقدما 26-13، وعلى الرغم من مجهودات جبارة في إدارة إلعاب الجليل بمساعدة يوسف شتات وموسى السطري وأبو خضرة، إلا أنهم واجهوا صعوبة في الوصول لسلة العودة ليتم الاعتماد على التصويب من خارج القوس بسبب الرقابة اللصيقة التي فرضت عليهم من قبل لاعبي العودة، لينجح الأخير في الحفاظ على تقدمه وصولا إلى منتصف المباراة والنتيجة تشير إلى تقدم العودة 42-32.
تحسن أداء الجليل في الربع الثالث وتمكن من مجاراة فريق العودة والسير معه سلة بسلة لينتهي الربع لصالح العودة 59-49 ودانت الأفضلية لفريق الجليل مطلع الفترة الأخيرة ونجح في تقليص الفارق إلى 5 نقاط 64-59 من خلال لاعبه موسى السطري الذي تميز بالتسجيل من خارج القوس، قبل أن تشتد إثارة المباراة في الدقائق الأخيرة، وكاد الجليل أن يلقب الأمور بصورة مثيرة عندما حقق التعادل 70-70 لكن العودة سجل رمية حرة نجح معها في إنهاء اللقاء متقدما بفارق نصف سلة 71-70.
الأرثوذكسي × عنجرة
مباراة سهلة نسبيا لفريق الأرثوذكسي متصدر ترتيب الفرق أمام فريق عنجرة، بسبب فارق الأداء الفني والبدني بين الفريقين، حيث يعتمد الأرثوذكسي على ألعاب يزن الطويل في الخط الخلفي والمساندة التي يقدمها فخري السيوري وهاني الفرج والبديل الجاهز أشرف الهندي على الأجنحة للقيام بعمليات اختراق من العمق والأطراف بغية تحقيق تفوق نقطي مع صافرة البداية، في الوقت الذي يترك فيه الفريق مهمة المتابعة تحت السلة ليوسف عواملة ويوسف أبو وزنة.
بدوره سيحاول فريق عنجرة إغلاق عمقه الدفاعي أمام محاولات الأرثوذكسي عن طريق الدفاع الضاغط، مع اللجوء الى الجمات الخاطفة عن طريق ابراهيم حسونة وناصر بسام ومنير ادعيس، في الوقت الذي سيقوم فيه صانع الألعاب محمد ادعيس بعمليات إعداد الهجمات المنظمة للفريق، وتمويل لاعبي الارتكاز محمد الشديفات وابراهيم بسام وجلال بسطامي، دون إغفال اللاعبين البدلاء ثائر أبو خضرا وعمر مؤيد وحسين الزبدة وجريس الحصري، وهو ما يتحصن فيه الأرثوذكسي بصورة أكبر من خلال الأوراق الجاهزة عن طريق عبدالله الصوالحة وأحمد حسونة وإبراهيم حماتي ويوسف عويس وأحمد الخطيب ومحمد العبداللات.   

التعليق