2000 مركبة "سالفج" عالقة بالمنطقة الحرة

تم نشره في الخميس 12 كانون الثاني / يناير 2017. 01:00 صباحاً
  • مركبات في المنطقة الحرة بالزرقاء - (الغد)

رداد ثلجي القرالة

عمان- قال رئيس هيئة مستثمري المناطق الحرة نبيل رمان إن "حوالي 2000 مركبة "سالفج" متواجدة حاليا في المنطقة الحرة لم يحصل أصحابها على بيان جمركي بعد إلغاء الحكومة استيراد هذا النوع من المركبات منذ بداية العام الحالي".
ويتعارف على سيارات الـ"سالفج" بأنها مركبات أميركية وكندية الاستخدام تعرضت لأضرار كبيرة بسبب حوادث خطيرة أو غرق أو حريق ويُكلّف إصلاحها أكثر من 60 % من قيمتها الفعلية.
وبين رمان في تصريح لـ"الغد" أن هذه المركبات تم إدخالها قبل قرار الحكومة بمنع استيراد سيارات "السالفج".
وأوضح رمان أن الهيئة ستعمل على ارسال مذكرة لرئيس الوزراء هاني الملقي خلال الفترة القادمة للمطالبة بتمديد قرار التخليص على مركبات "السالفج" المتواجدة في المنطقة الحرة والتي يقدر سعرها بآلاف الدنانير.
وقال رمان "نأمل من الحكومة أن تتعامل مع ملف المركبات "السالفج" العالقة في ساحات المنطقة الحرة".
وكانت الحكومة قالت إن "تطبيق قرار منع استيراد سيارات الـ"سالفج" سيكون بداية العام المقبل". وكانت حكومة هاني الملقي قررت منع استيراد مركبات الـ"سالفج" أو التي تعرّضت للغرق إلى الأسواق المحلية، واعتبرت الحكومة أن المركبات المعروفة بالـ"سالفج" أو التي تعرضت للغرق، والمستوردة من الولايات المتحدة الأميركية وكندا "مشطوبة" وغير صالحة للاستخدام في بلدها الأصلي، وعليه منع استيرادها.
وكان عدد من النواب والتجار طالبوا الحكومة بضرورة تمديد المدة الممنوحة لتجار المنطقة الحرة بهدف اتاحة الفرصة لهم للتخليص على سياراتهم العالقة والتي تم شراؤها قبل قرار المنع المعني بسيارات الـ"سالفج" من كندا والولايات المتحدة الأميركية والمحدد بتاريخ 31/12/2016.
ودعا النواب وقتها الحكومة لعدم تفويت فرصة رفد الخزينة بايراد مقدر بـ600 مليون دولار منها 400 مليون دولار رسوما وجمارك و200 مليون دولار رسوم تسجيل وترخيص سيما أن الشحنة تزيد في بعض الأحيان على ستة اشهر للتخليص عليها.
وبين رمان أن عدد السيارات التي تعمل على البنزين والتي تم التخليص عليها من المنطقة الحرة لصالح السوق المحلية العام الماضي سجل انخفاضا لتصل الى 44011 سيارة مقارنة مع 52710 سيارات في 2015.
وأشار رمان إلى انخفاض عدد المركبات المصدرة من المنطقة الحرة إلى الخارج بنسبة 36.3 % خلال العام الماضي مقارنة بالعام 2015.  وبلغ عدد السيارات التي تم تصديرها من المنطقة الحرة إلى الخارج العام الماضي حوالي 37874 مركبة مقارنة مع 59424 ألفا خلال العام 2015.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »ع اساس الشعب الاردني مع يشتري فحص (ارحمونا)

    الخميس 12 كانون الثاني / يناير 2017.
    بس فهمني كيف مشطوبه موديل 2012.2013.2014.2015.2016 حتى لو سالفج
    مهو احنا راكبين كيا سيفيا ون ع اساس وكاااالة
    الشعب راكب موديل 1990 لغاية 2000
  • »مطلع مش فاهم اشي (sami)

    الخميس 12 كانون الثاني / يناير 2017.
    استخدموا هاي السيارات قطع غيار
  • »مركبات مشطوبة (متابع 2)

    الخميس 12 كانون الثاني / يناير 2017.
    هي مركبات "مشطوبة" وغير صالحة للاستخدام في بلدها الأصلي، فكيف سمح أصلا بإستيرادها وكيف تم إدخالها للبلاد؟ هل أصبح تجارنا جامعين للقمامة من حول العالم وهل القائمين على منح التراخيص اللازمة لإستيراد وإدخال هذه المركبات مؤهلين لتولي هذه المسؤوليات؟