عباس يطلب مساعدة بوتين لمنع نقل السفارة الأميركية للقدس

تم نشره في الجمعة 13 كانون الثاني / يناير 2017. 06:59 مـساءً
  • الرئيس الفلسطيني محمود عباس خلال استقبال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين له في الكرملين - (ا ف ب)

موسكو- قال صائب عريقات أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية الجمعة ان الرئيس الفلسطيني محمود عباس طلب من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين المساعدة في منع الولايات المتحدة من نقل سفارتها إلى القدس المحتلة.

وقال عريقات انه نقل الرسالة من عباس الى بوتين خلال زيارة الى موسكو التقى خلالها بوزير الخارجية سيرغي لافروف.

وقال عريقات "نقلت رسالة خطية من عباس الى بوتين وبصراحة كانت تطلب من بوتين المساعدة" بعد ان "وصلتنا معلومات تفيد ان الرئيس الاميركي المنتخب (دونالد) ترامب سيقوم بنقل السفارة الى القدس وهذا يعتبر بالنسبة الينا خطا احمر وامرا خطيرا".

وفي وقت سابق من الجمعة دان مفتي فلسطين الشيخ محمد حسين خطة ترامب نقل السفارة من تل ابيب الى القدس واعتبره "اعتداء على المسلمين" في جميع انحاء العالم.

والثلاثاء دعا مسؤولون فلسطينيون المساجد في الشرق الاوسط الجمعة الى رفع الاذان احتجاجا على هذا الاقتراح، وستقوم الكنائس الاحد بقرع الاجراس ايضا رفضا لنقل السفارة.

ويخشى من ان تشكل خطوة نقل السفارة الى القدس اعترافا فعليا بها عاصمة لاسرائيل وهو ما سيزيد من التوترات في الشرق الاوسط ويقضي على جهود السلام الهشة. وقال الشيخ حسين ان نقل السفارة "يخالف المواثيق والاعراف الدولية ومجلس الامن التي تعترف بان مدينة القدس محتلة.

وقال المسؤول في السلطة الفلسطينية محمد اشتية الثلاثاء للصحافيين في رام الله ، ان نقل السفارة الى القدس يعني "نهاية حل الدولتين".

واكد اشتية ان مصادر دبلوماسية ابلغت القيادة الفلسطينية ان ترامب ينوي ان يدعو الى نقل السفارة في خطاب توليه الرئاسة الاميركية في العشرين من كانون الثاني/يناير المقبل.(أ ف ب) 

التعليق