مطالبة بمرافقة أمنية مع المجموعات السياحية

تم نشره في الاثنين 16 كانون الثاني / يناير 2017. 01:00 صباحاً
  • مجموعات سياح تتجول في مدينة البترا- (أرشيفية- تصوير: محمد أبو غوش)

رداد ثلجي القرالة

عمان- عممت جمعية وكلاء السياحة والسفر على مكاتب السياحة والسفر في أنحاء المملكة بضرورة تزويد الشرطة السياحية بالبرامج السياحية للسياح القادمين من الخارج للترفيق الأمني مع تلك المجموعات.
وطلبت الجمعية خلال التعميم من المكاتب العاملة في السياحة الوافدة عدم الترويج في برامجهم لحين ارسالها للشرطة السياحية للترفيق الأمني.
وبين التعميم أن الترفيق الأمني ليس ملزماً وانما احترازيا نتيجة الظروف الخاصة والظروف الأمنية المحيطة.
ولفت إلى أن الشرطة السياحية قد لا تستطيع تلبية حاجة الجميع لان كادرها محدود كما هو معلوم.
وأشار التعميم إلى ضرورة التنسيق المسبق مع إدارة الشرطة السياحية بهذا الخصوص، مطالبة الجمعية من الجميع حين استقدام مجموعات سياحية من الخارج أن تكون أسماءهم مطابقة للموجود بالكشف (المانفست) حتى لا تتعرض المجموعة القادمة للتأخير الناتج عن وجود أناس بحاجة لتدقيق أمني أو أية إجراءات أخرى ولو قبل 24 ساعة قبل القدوم.
إلى ذلك ؛ قال رئيس جمعية وكلاء السياحة والسفر شاهر حمدان إن "نحو 62 مكتبا سياحيا اغلقت منذ بداية العام الماضي".
وبين حمدان في تصريح لـ"الغد" أن نحو 37 مكتبا من اجمالي تلك المكاتب اغلقت بسبب عدم تجديد تراخيصها و25 مكتبا اغلقت نتيجة الظروف السائدة في المنطقة.
وأوضح ان الجمعية ومنذ بداية العام عممت على جميع مكاتب السياحة والسفر في المملكة بضرورة تجديد تراخيص المكاتب التي ويصل عددها إلى حوالي 900 مكتب سياحي، إلا أن عددا منها لم يقم بتجديد التراخيص ما أدى إلى اغلاقها وفقا لانظمة الجمعية وقانون السياحة.
وبحسب حمدان فان المكاتب الـ25 أغلقت طوعا وجاءت نتيجة ارتفاع التكاليف التشغيلية اضافة إلى ما تعانيه اصلا تلك المكاتب والمكاتب القائمة حاليا من ظروف المنطقة المحيطة التي أدت إلى تراجع اعداد السياح الأمر الذي انعكس على القطاع بشكل عام.
وطالب حمدان الحكومة بدعم القطاع من خلال تقديم حوافز تشجيعية نتيجة ما يعانيه القطاع من تبعات القرارات الاخيرة والظروف المحيطة.

التعليق