مهرجان بالذكرى الــ40 لإقامة العلاقات الأردنية الصينية

تم نشره في الأحد 22 كانون الثاني / يناير 2017. 12:00 صباحاً

عمان - أقامت السفارة الصينية في عمان أمس مهرجانا احتفالياً فنيا كبيراً بمناسبة الذكرى الـــــ 40 لإقامة العلاقات الأردنية الصينية.
وقال نائب أمين عمان حازم النعيمات بحضور مساعد وزير الثقافة الصيني يو تشن وبإشراف مصلحة الشؤون الثقافية بمقاطعة تشجيانغ ان الصين الشعبية كانت على الدوام صديقة للشعوب العربية منذ التاريخ القديم .
وبين أن العلاقة الثقافية بين البلدين تطورت في الأعوام الاخيرة، إذ يبدي الأردنيون اهتماما بتعلم اللغة الصينية في الجامعات والمعاهد المتخصصة بالعاصمة عمان متطلعا لمزيد من تعميق العلاقات الثقافية بين البلدين الصديقين ، والعمل المشترك واستمرار التبادل الثقافي .
وأكد سفير جمهورية الصين الشعبية في عمان بان ويفانغ تطور العلاقات بين الأردن والصين، مشيرا الى انه عندما حضر الرئيس الصيني شي جينبيغ بزيارته الأولى بعد توليه المنصب في مقر جامعة الدول العربية قَدَّم منهجا شاملا للسياسة الصينية تجاه الدول العربية في المرحلة الجديدة، ما أدى الى الارتقاء بمستوى التعاون الجماعي بين الجانبين بشكل قوي وفعال.
كما أكد حرص الشعبين الصيني والاردني على تبادل الاحترام والتعايش السلمي والتنمية المشتركة وان الدولتين احرزتا منجزات ملحوظة في المجلات السياسية والاقتصادية والتجارية والثقافية والتعليمية والأمنية والاجتماعية، حيث وقع الجانبان مذكرت التفاهم لبناء مركز ثقافي صيني في الاردن.
وشمل المهرجان عروضا للتراث الثقافي الصيني غير المادي كــفن قصّ الأوراق، النقش على البيض، الخط الصيني، العقد الصيني، رسم أقنعة أوبرا ، ثقافة التنين الصينية، الآلات الموسيقية التقليدية، وعروضا لأروع مختارات أوبرا، ونشاطات "عيد الربيع الصيني" الذي يعد أقدم أوبرا شعبي في الصين ويمتاز بأكثر وفرة في الألحان والموسيقى ويرجع تاريخها الى ما قبل 400 عام.-(بترا)

التعليق