ليغ 1

باريس سان جرمان للثأر والاقتراب أكثر من الصدارة

تم نشره في الجمعة 27 كانون الثاني / يناير 2017. 01:00 صباحاً
  • مهاجم راداميل فالكاو - (أ ف ب)

باريس - يسعى باريس سان جرمان الى الثأر من ضيفه موناكو والاقتراب اكثر من الصدارة، عندما يستضيفه الاحد على ملعب بارك دي برانس في قمة المرحلة الثانية والعشرين من الدوري الفرنسي لكرة القدم.
ويتصدر موناكو الترتيب برصيد 48 نقطة بفارق نقطتين امام جاره نيس الثاني، و3 نقاط امام باريس سان جرمان الثالث وحامل اللقب في الاعوام الاربعة الاخيرة.
وتكتسي المباراة اهمية كبيرة بالنسبة الى الفريق الباريسي الذي يعتبرها فرصة لاستعادة هيبته امام فريق الامارة الذي هزمه في المباراتين الاخيرتين بينهما في الدوري: 0-2 على ملعب بارك دي برانس في 20 اذار (مارس) ضمن المرحلة الحادية والثلاثين الموسم الماضي، و3-1 على ملعب لويس الثاني في 28 آب (اغسطس) الماضي ضمن المرحلة الثالثة من الموسم الحالي.
ويدخل الفريقان المباراة بمعنويات عالية بعد حجزهما بطاقتي المباراة النهائية لمسابقة كأس الرابطة والتي ستجمعهما في الاول من نيسان (ابريل) المقبل على ملعب اولمبيك ليون.
وعزز باريس سان جرمان صفوفه بلاعبي وسط دوليين هما الالماني يوليان دراكسلر من فولفسبورغ الالماني والبرتغالي غونزالو غيديش من بنفيكا البرتغالي، اضافة الى التحاق الارجنتيني جيوفاني لو سيلسو بصفوفه بعدما كان تعاقد معه الصيف الماضي من روزاريو سنترال وبقي معه على سبيل الاعارة.
وشدد قائد باريس سان جرمان الدولي البرازيلي تياغو سيلفا على صعوبة مواجهة موناكو، وقال في تصريح لموقع النادي "انهم أقوياء جدا، وكانوا كذلك دائما، ولكنهم يظهرون جودة أكثر مع مرور المواسم. نأمل في نهاية الموسم أن ننهي البطولة أمامهم بالتأكيد والتتويج باللقب".
وأضاف "هذا الموسم، ستكون منافستهم صعبة، لانهم يلعبون بشكل جيد، ويسجلون العديد من الأهداف... بداية هذه السنة الجديدة ستكون مهمة بالنسبة اليهم لتأكيد طموحاتهم، ومباراة الأحد ستكون بلا شك نقطة تحول في الموسم الحالي".
وتابع "لديهم لاعبون جيدون مثل (البرتغالي) برناردو سيلفا الذي يقدم موسما رائعا حتى الآن. أفكر ايضا في (الكولومبي راداميل) فالكاو العائد بقوة بعد اصابته الخطرة في الركبة. نشعر بأن لديه الرغبة في التألق مرة أخرى بعد موسمين دون أن يسجل أو يلعب كثيرا. أنا سعيد لرؤية فريقا قويا لموناكو. ذلك جيد لكرة القدم الفرنسية والبطولة".
لكن سيلفا اكد ان فريقه يملك الاسلحة اللازمة لمواجهة الاحد، وقال "اعتقد ان صفوفنا تزخر بالمواهب العالمية والشابة" مشيرا الى هداف الدوري الدولي الاوروغوياني ادينسون كافاني (20 هدفا) والارجنتيني انخل دي ماريا ودراكسلر المتوج بلقب مونديال 2014 مع منتخب بلاده المانيا وادريان رابيو.
ويدخل الفريقان منتشيين بثلاثة انتصارات متتالية في الدوري وبالتالي فالمواجهة تعد بالكثير خصوصا ان موناكو لن يكون لقمة سائغة بحسب ما قال مدربه البرتغالي ليوناردو جارديم "سندافع عن حظوظنا حتى النهاية، سنواجه ابطال فرنسا ولكننا نحن من في الصدارة حاليا ويجب علينا الدفاع على مركزنا".
واضاف "باريس سان جرمان قوي على ارضه، نحن ندرك ذلك، ولكننا اقوياء خارج القواعد" في اشارة الى حصد فريقه 6 انتصارات في 10 مباريات بعيدا عن ملعب لويس الثاني.
وسيضع نيس مفاجأة الموسم الذي خسر الصدارة في المرحلة الماضية، الضغط على باريس سان جرمان وموناكو حيث يملك فرصة اقتناص الصدارة عندما يلتقي غانغان الخامس كونه يلعب قبلهما بسبع ساعات.
ويمني نيس النفس باستعادة نغمة الانتصارات التي غابت عنه في المباريات الثلاث الاخيرة (3 تعادلات)، ولا تختلف حال ضيفه عنه (تعادلان وخسارة).
وتفتتح المرحلة اليوم بلقاء مرسيليا السابع مع مونبلييه الثالث عشر.
ويلعب غدا ليون الرابع مع ليل الرابع عشر، ونانسي الثاني عشر مع بوردو التاسع، ورين الثامن مع نانت الحادي عشر، ولوريان العشرون الاخير مع ديجون السادس عشر، وانجيه التاسع عشر قبل الاخير مع متز الخامس عشر، وباستيا السابع عشر مع كاين الثامن عشر، ويلعب الاحد ايضا تولوز العاشر مع سانت اتيان السادس. (أ ف ب)

التعليق