‘‘النقابات‘‘ و‘‘تيار التجديد‘‘ يدينان نقل السفارة الأميركية للقدس

تم نشره في الجمعة 27 كانون الثاني / يناير 2017. 01:00 صباحاً
  • قبة الصخرة المشرفة والمسجد الاقصى وسط مدينة القدس-(أرشيفية)

محمد الكيالي

عمان - دان مجلس النقباء وتيار التجديد نقل السفارة الأميركية إلى مدينة القدس المحتلة، معتبرين أنها "جريمة فظيعة"، داعين المواطنين إلى التعبير عن غضبهم ورفضهم قرار النقل.
واعتبر رئيس مجلس النقباء نقيب المهندسين الزراعيين محمود أبو غنيمة أي بادرة بهذا الفعل "جريمة فظيعة، ليست فقط بحق فلسطين وأهلها، ولكنها أيضا، جريمة تعتدي على القوانين والمعاهدات الدولية".
وقال "إننا نرقب بعين الريبة، تغيير الوضع القانوني لمدينة القدس المحتلة، واعطاء شرعية لدولة الاحتلال بنقل السفارة الأميركية إليها، واعتبارها عاصمة لدولة الاحتلال، ما سيكون له عواقب وخيمة على المنطقة برمتها".
وشدد، في بيان صحفي أمس، على أن "أميركا التي تدعي الحضارة، ترسل بهذا القرار رسالة إلى البشرية، مفادها بأن احترام القوانين والمعاهدات الدولية لن يعيد حقا لأحد، لأن هذه الأرض تحكمها يد القوي".
وأكد أبو غنيمة أن الوصاية الهاشمية على المقدسات، "درع حصين لحمايتها، وإننا ننتظر دورا أردنيا دبلوماسيا مهما كما هو العهد منه، لردع الإدارة الأميركية الجديدة عن اتخاذ هذه الخطوة التي ستقودنا إلى نفق مظلم".
بدوره، دعا تيار التجديد، المواطنين إلى التعبير عن غضبهم، ورفضهم لنقل السفارة الأميركية.
وطالب، في بيان منفصل، الدول العربية والإسلامية بالتصدي لهذا القرار واجهاضه ووضع كل المصالح الأميركية بالمنطقة في كفة ونقل السفارة بكفة ثانية.
وأشار التيار إلى ما نقلته وكالات أنباء بان الرئيس الأميركي الجديد دونالد ترامب، باشر صلاحياته بتنفيذ بعض ما وعد به أثناء حملته الانتخابية، واتخذ قرارات بهذا الخصوص، من ضمنها إصدار اوامره، بدء المحادثات لنقل سفارته إلى القدس المحتلة"، متحديا بذلك كافة القرارات الدولية.
ودعا التيار إلى رفع شعار المقاطعة الشعبية لكل ما هو أميركي، وإيقاف أي اتصال أو تعامل مع العدو الصهيوني، وفي مقدمتها اتفاقيات السلام والمصالحة، وتحديدا وادي عربة.
كما دعا الفعاليات السياسية والنقابية والاقتصادية والاجتماعية، لاتخاذ موقف مشترك وتحرك موحد على المستويات المحلية والعربية والإسلامية، لمنع تنفيذ القرار.
واعتبر أن نقل السفارة تشكل تحديا لمشاعر 1.5 مليار مسلم، منهم نحو نصف مليار عربي.
ويضم تيار التجديد أحزاب: أردن أقوى، الإصلاح والتجديد، التجمع الوطني الديمقراطي، التيار الوطني، الحياة.

التعليق