ارتفاع كميات الأمطار في وادي الاردن 66 %

تم نشره في الخميس 2 شباط / فبراير 2017. 01:00 صباحاً

حابس العدوان

الأغوار الوسطى ــ ارتفعت كميات الأمطار التي هطلت على مناطق وادي الأردن منذ بداية الموسم المطري بنسبة 66 % مقارنة مع نفس الفترة من الموسم الماضي.
الأمطار الأخيرة أحيت آمال المزارعين بموسم زراعي جيد مع تراجع الكلف والأعباء المادية المترتبة على العمليات الزراعية كالري والمكافحة، في حين يرى مربو ماشية ان هذه الأمطار سيكون لها اثر فاعل في التقليل من خسائرهم نتيجة ارتفاع أسعار الأعلاف.
يؤكد مدير زراعة وادي الأردن المهندس عبدالكريم الشهاب أن الأمطار التي هطلت على مناطق وادي الأردن خلال الأيام الماضية قللت من الأعباء المادية التي أرهقت كاهل المزارعين، خاصة كلف رش المبيدات الحشرية والري، لافتا الى ان الزراعات المكشوفة عادة ما تكون معرضة بشكل كبير للأمراض والآفات الحشرية وتقلبات الطقس، ما يؤثر سلبا على النمو والإنتاج بشكل عام، وهطول الامطار سيحد كثيرا من هذه الآفات كالعناكب والحمرة والحلم ويقلل من عمليات المكافحة.
ويضيف الشهاب أن فوائد الأمطار تتعدى هذا الأمر الى التقليل من استخدام مياه الري وستسهم في نمو الأعشاب في المراعي ما سيخفف العبء على مربي الثروة الحيوانية، مشيرا الى أن كميات الأمطار التي هطلت على المنطقة منذ بدء الموسم المطري الى الآن لم تتجاوز ما نسبته 65 % من المعدل العام بارتفاع زاد على 66 % مقارنة مع العام الماضي.
وبلغ المجموع التراكمي لكميات الأمطار في الشونة الشمالية 262 ملم بنسبة 65.1 % من المعدل العام، وبلغت في الريان 181.1ملم بنسبة 60.1 %، وفي دير علا 168.2 ملم بنسبة 59.2 %، وفي الشونة والكرامة بلغت 56.2 ملم بنسبة 31.5 % من المعدل العام.

التعليق