لجوء وبرد:

تم نشره في السبت 4 شباط / فبراير 2017. 09:19 مـساءً

أطفال يلهون في أحد شوارع مخيم الزعتري للاجئين السوريين في أعقاب المنخفض الجوي المصحوب بالأمطار قبل أيام.

وشهدت معظم المناطق الأردنية طقسا باردا جدا، بينما تعاني مخيمات اللجوء السورية من العديد من النواقص، بسبب تراجع المجتمع الدولي عن التزاماته تجاه الأردن واللاجئين.

وتبلغ التكلفة التقديرية لخطة الاستجابة الأردنية للأزمة السورية للأعوام ) 2016 - 2018 ( بنحو 8 مليارات دولار، موزعة على دعم اللاجئين، ودعم تمكين المجتمعات المستضيفة، إضافة إلى دعم الخزينة الأردنية.

تصوير: محمد أبو غوش

التعليق