جريمة بشعة.. شخص يقتل آخر ويخفي جثته بـ"الباطون"

تم نشره في الأحد 19 شباط / فبراير 2017. 01:12 مـساءً - آخر تعديل في الأحد 19 شباط / فبراير 2017. 01:20 مـساءً
  • تعبيرية

عمان- الغد- قالت إدارة العلاقات العامة والإعلام في مديرية الامن العام إنه بتاريخ 18/1/2017، تقدم ذوو أحد المواطنين ببلاغ لمركز أمن المهاجرين بتغيبه منذ أيام عن المنزل وأن كافة وسائل الاتصال انقطعت فيما بينهم ولا يعلمون أي شي عنه أو عن مكان وجوده، حيث جرى التعميم عليه وبوشر التحقيق في البلاغ من قبل فريق خاص من شعبة بحث جنائي العاصمة.

وأضافت إدارة العلاقات العامة والإعلام أن فريق التحقيق عمل على مدى الأسابيع الماضية للبحث عن الشخص المتغيب وجمع كافة المعلومات حوله وحول الأشخاص الذين يتعامل معهم وبكافة الطرق لمعرفة وتحديد سبب تغيبه ومكان وجوده، ومع مرور الوقت بات لدى المحققين مؤشرات حول احتمالية أن يكون المواطن المتغيب ضحية لجريمة قتل وباشروا بالتوسع بالتحقيق في القضية.

وتابعت الإدارة أن ما تم جمعه من معلومات حول القضية قاد فريق التحقيق أمس لتحديد هوية آخر شخص قد شاهد وتعامل مع المواطن المتغيب، وجرى البحث عنه وألقي القبض عليه، وبالتوسع بالتحقيق معه اعترف أنه على إثر خلاف شخصي بينه وبين ذلك الشخص، قرر قتله وقام بإقناعه بالذهاب معه إلى مبنى قيد الإنشاء يعمل به في منطقة البقعة، وهناك قام بضربه بواسطة أداة راضة على رأسه، ومن ثم أطلق عدة عيارات نارية عليه ووضعه في حفرة وسكب الباطون عليه وغادر المكان بعد ذلك.

وأشارت إدارة العلاقات العامة والإعلام أنه وبدلالة الجاني، تم التوجه لمسرح الجريمة برفقة المدعي العام والطبيب الشرعي، حيث تم إخراج جثة المغدور بعد إزالة الباطون عن إحدى الحفر هناك، وما يزال التحقيق جاريا.

التعليق