فينغر: الأولوية ستكون للبقاء مع أرسنال

تم نشره في الاثنين 20 شباط / فبراير 2017. 01:00 صباحاً
  • مدرب أرسنال أرسين فينغر - (أ ف ب)

لندن - نقلت تقارير بريطانية عن أرسين فينغر مدرب أرسنال قوله إنه سيواصل العمل في مجال التدريب أربع سنوات مقبلة وستكون الأولوية للبقاء مع ناديه الحالي المنتمي للدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.
وقال فينغر - الذي خسر فريقه 5-1 أمام بايرن ميونيخ في ذهاب دور الـ16 بدوري أبطال أوروبا يوم الأربعاء الماضي - مؤخرا إنه سيتخذ قراره في آذار (مارس) أو نيسان (أبريل) بشأن البقاء مع أرسنال بعدما شغل هذا المنصب على مدار 20 عاما.
وأضاف فينغر (67 عاما) يوم الجمعة الماضي أنه بكل تأكيد سيعمل في مجال التدريب بالموسم المقبل سواء مع أرسنال أو "بأي مكان آخر".
ونفى فينغر أول من أمس السبت أن يكون هذا التعليق بمثابة التهديد لأرسنال وقال إن الأولوية ستكون للبقاء مع النادي.
وأضاف فينغر الذي يتعرض لانتقادات حادة بعد الخسارة الثقيلة "هذا ليس تهديدا على الإطلاق. الأولوية لي دائما هي تدريب أرسنال ولقد أظهرت ذلك لكني أعتقد أني رشيد بما يكفي لتحليل الموقف".
وينتهي تعاقد فينغر مع أرسنال مع نهاية الموسم الحالي. وقال فينغر - الذي يعد صاحب ثاني أطول مسيرة في الدوري الممتاز بعد المعتزل أليكس فيرغسون مدرب مانشستر يونايتد السابق - إنه يمكنه الاستمرار في العمل كمدرب لأربع سنوات.
وردا على سؤال حول المقارنة مع فيرغسون قال فينغر "فيرغسون كان أكبر من عمري الحالي بأربع سنوات (عندما قرر الاعتزال). ولذلك ربما يكون أمامي أربعة مواسم أخرى وربما أكثر أو أقل فأنا لا أعرف".
وأضاف "كل شخص يختلف عن الآخر. لكن فيرغسون لديه بعض الاهتمامات الأخرى في حياته. كان مدربا استثنائيا لكن عندما يشعر المرء بالملل أو الإرهاق من شيء فإنه يتوقف وأنا لم أصل إلى هذه المرحلة".
ولم يفز فينغر بلقب الدوري منذ 2004 وزادت المطالبات برحيله عن أرسنال بعد الخسارة الكبيرة في ألمانيا.
وبات أرسنال قريبا من وداع دوري الأبطال من الدور الأول لخروج المغلوب للموسم السابع على التوالي. -(رويترز)

التعليق