توقيع عطاءات تأهيل “الصحراوي” ومستشفى بسمة الحكومي و”الألياف الضوئية”

دعم سعودي لثلاثة مشاريع كبرى بـ 290 مليون دولار

تم نشره في الأربعاء 1 آذار / مارس 2017. 01:00 صباحاً
  • وزير الأشغال العامة والإسكان سامي هلسة خلال توقيع اتفاقيات إشراف مع مستشاري “ائتلاف سعودي - أردني” لتنفيذ مشاريع محلية أمس -(تصوير: أمجد الطويل)

عبد الله اربيحات

عمان- وقعت وزارة الاشغال العامة والاسكان وبعثة الصندوق السعودي للتنمية امس عقود الاشراف على عطاءات اعادة تأهيل الطريق الصحراوي، ومشروع مستشفى الاميرة بسمة، ومشروع الألياف الضوئية الوطني بقيمة (290) مليون دولار.
وبين وزير الأشغال سامي هلسه، خلال حفل التوقيع ان العطاءت احيلت حسب تقييم فني ومالي، ومن خلال اجراءات شفافة، حيث يبدأ تنفيذ هذه المشاريع منتصف الشهر الحالي.
وترأس بعثة الصندوق السعودي للتنمية عبد الله بن محمد الخويطر، وضمت كلا من: محمد سليمان المسعود، احمد بن حماد الدهيمان، عبد الله بن فهد الصهيل وخالد بن علي الغانم، وبحضور مسؤولين من وزارة التخطيط..
وقال هلسة، فيما يخص عطاءات الطريق الصحراوي، ان الطريق البالغة طولها 220 كم “سيتم تنفيذها من خلال ثلاثة اجزاء تشمل اعادة تأهيل الطريق الحالي باستبدال الطبقات الحصوية وثلاث طبقات للخلطة الاسفلتية”، مشيرا الى انه سيتم تنفيذ المشروع من خلال ثلاثة عطاءات لائتلافات سعودية - اردنية، بكلفة تقديرية تبلغ 170 مليون دولار.
وبين ان اتفاقيات الاشراف لعطاءات الطريق الصحراوي بأجزائه: الاول بقيمة 1.5 مليون دولار، والثاني بقيمة 1.840 مليون دولار، والثالث 1.138 مليون دولار.
وحول مستشفى الاميرة بسمة الجديد باربد اشار هلسة الى ان تنفيذ المستشفى بسعة 400 سرير قابل للتوسعة الى 600 سرير، يتكون من: المبنى الرئيسي ويضم اربعة طوابق تسويات وطابق ارضي وميزانين وثلاثة طوابق علوية بالإضافة لمبنى مواقف السيارات وبمساحة مسقوفة اجمالية 74182 مترا مربعا.
وقال، ان المشروع يضم مباني فرعية وخزانات مياه ارضية ومواقف سيارات مسقوفة وبمساحة اجمالية تبلغ 2948 مترا مربعا، بالإضافة الى الاعمال الخارجية التابعة للمشروع مع الجدران الاستنادية والساحات والارصفة الخارجية والاسوار واعمال الغرف الخارجية، مشيرا الى ان “كلفة التنفيذ التقديرية تبلغ 70 مليون دولار، وقيمة عطاء الاشراف 2.5 مليون دولار”.
وفيما يخص عطاء تنفيذ شبكة الالياف الضوئية في محافظات الوسط ذكر هلسة ان “كلفة التنفيذ التقديرية بلغت 50 مليون دولار، وقيمة عطاء الاشراف 1.9 مليون دولار”.

التعليق