الأميرة بسمة تشيد بكفاءة المرأة الأردنية في سوق العمل

تم نشره في السبت 11 آذار / مارس 2017. 12:00 صباحاً

عجلون - احتفاء باليوم العالمي للمرأة، وتقديرا لجهود المرأة الاردنية العاملة، والمؤسسات التي توفر فرص عمل لها، زارت سمو الاميرة بسمة بنت طلال أول من امس مصنعا للالبسة في محافظة عجلون.
ويوفر المصنع، الذي مضى على انشائه 4 سنوات، فرص عمل لـ382 فتاة من سكان المنطقة، و 18 شخصا من ذوي الاعاقة.
وأعربت سموها خلال جولة لها في المصنع، ولقائها بعدد من العاملات، عن الاعتزاز بالمرأة الاردنية في سوق العمل، وقدرتها على القيام بكافة المهام المناطة بها في مختلف المواقع بكل مهنية واقتدار وكفاءة.
كما أعربت عن تقديرها لكافة مؤسسات العمل على امتداد مساحة الوطن، والتي تمنح المرأة الاردنية الفرصة لاثبات ذاتها وقدرتها على العطاء والمثابرة والتميز في العمل و الانجاز.
واستمعت سموها لشرح من مديرة المصنع رانيا ابو زيتون، عن المهام التي تقوم بها العاملات في المصنع على خطوط الانتاج المختلفة، وما يظهرنه من حب للعمل ومهارة وقدرة على امتهان متطلباته، والقيام بها بكل جدارة.
واكدت عدد من العاملات في المصنع، قدرة المرأة الاردنية على العمل والعطاء والتغلب على كافة المعوقات لتحقيق التميز والابداع، اذا ما اتيحيت لها الفرص المناسبة.
وعرضت إحدى العاملات لتجربتها من خلال عملها في المصنع، حيث تمكنت من مواصلة دراستها الجامعية ومساعدة اسرتها، موكدة اهمية محاربة ثقافة العيب والانخراط في فرص العمل المتوفرة دون تردد، وضرورة تعزيز حضور المرأة في سوق العمل وتوفير فرص عمل تليق بها لتمكينها من المساهمة في تعزيز مسيرة التنمية.
ويقدم المصنع عددا من الامتيازات للعاملات فيه، تشمل بدل مواصلات والحضانة وحوافز إنتاج، ووجبة طعام يومية، والاشتراك في الضمان اجتماعي. - (بترا)

التعليق