أدوية ومكملات غذائية ترفع من مستويات ضغط الدم

تم نشره في الاثنين 13 آذار / مارس 2017. 01:00 صباحاً
  • بعض الأدوية المسكنة قد تؤدي إلى انحباس السوائل ما يفضي إلى مشاكل كلوية وارتفاع في ضغط الدم - (أرشيفية)

عمان- هنالك بعض الأدوية التي تباع من دون وصفة طبية وبعض الأدوية التي لا تباع إلا بها، إلى جانب مواد معينة كلها قد ترفع من مستويات ضغط الدم. كما أن هذه المركبات قد تتعارض مع عمل الأدوية الخافضة لضغط الدم.
وهذه بعض الأمثلة على تلك الأدوية والمواد الأخرى، بناء على ما ذكره موقع "www.mayoclinic.org":
بعض المسكنات
بعض الأدوية المسكنة قد تؤدي إلى انحباس السوائل، ما يفضي إلى مشاكل كلوية وارتفاع في ضغط الدم. من هذه الأدوية ما يلي:
- الإندوميثاسين.
- نابروكسين الصوديوم.
- البايروكسيكام.
لذلك، فعلى مستخدمي هذه الأدوية ممن لديهم ارتفاع في ضغط الدم الاستمرار بقياسه واستشارة الطبيب حول المسكن الأنسب لحالاتهم. فإن كان عليهم الاستمرار باستخدام مسكن يرفع ضغط الدم، فقد ينصح الطبيب بإجراء تغييرات على نظام الحياة أو أخذ أدوية إضافية خاصة بضغط الدم لمدة معينة.
الهرمونات المانعة للحمل
تحتوي حبوب منع الحمل وغيرها من الأدوات التي تستخدم لهذا الغرض على هرمونات ترفع ضغط الدم عبر قيامها بتضييق الأوعية الدموية الصغيرة.
ففي الواقع، فإن جميع حبوب منع الحمل واللصوقات والحلقات المهبلية تأتي مع تحذير بأنها قد ترفع ضغط الدم كعرض جانبي. وتكون الاحتمالية الأعلى لدى من تزيد أعمارهن على الـ35 عاما والمدخنات ومن لديهن زيادة في الوزن.
لكن ليس جميع النساء المستخدمات لهذه الهرمونات يصبن بارتفاع في ضغط الدم، ولكن في حالة الشعور بالقلق، فيجب قياس ضغط الدم بين حين وآخر. أما إن كانت المرأة مصابة أصلا بارتفاع ضغط الدم، فعليها استخدام مانع آخر للحمل، فحبوب منع الحمل التي تحتوي على القليل من الإستروجين عادة لا تزيد من ارتفاع ضغط الدم.
الكافيين
إن الدور الذي يلعبه الكافيين في رفع ضغط الدم ما يزال مختلفا عليه. فالحصول على 200-300 ملغم من الكافيين يسبب ارتفاعا مؤقتا في مستويات ضغط الدم، غير أن ما هو غير مؤكد هو ما إن كان هذا التأثير مؤقتا أم طويل الأمد.
ويشار إلى أن الكافيين يرفع ضغط الدم عبر حصر هرمون يعمل على إبقاء الأوعية الدموية متوسعة، وذلك لتسهيل عملية تدفق الدم عبرها. فضلا عن ذلك، فإن الكافيين قد يسبب إنتاج الجسم للمزيد من الأدرينالين والكورتيزول، واللذين يسرعان من تدفق الدم، غير أنه ليس هناك دلائل كافية على أن الكافيين يقوم برفع ضغط الدم لأمد طويل.
وتتضمن الأدوية والمواد التي تحتوي على الكافيين حبوب الكافيين والقهوة ومشروبات الطاقة.
ويذكر أن بعض الدراسات تشير أيضا إلى أن القهوة قد تحتوي على مادة تخفض من ضغط الدم لتعاكس مفعول الكافيين الذي يرفع ضغط الدم.
ولمعرفة ما إن كان مقدار معين من الكافيين يرفع ضغط الدم، ينصح بفحص ضغط الدم بعد 30 دقيقة من الحصول على ذلك المقدار. فإن ارتفع ضغط الدم من 5-10 نقاط، فعندها يكون الشخص حساسا لتأثيرات الكافيين على ضغط الدم.

ليما علي عبد
مترجمة
وكاتبة تقارير طبية
lima.abd@alghad.jo
Twitter: @LimaAbd

التعليق