البرلمان العراقي يدعو العبادي للإجابة عن "أسئلة سياسية وأمنية"

تم نشره في الاثنين 13 آذار / مارس 2017. 01:00 صباحاً

بغداد- دعا رئيس البرلمان العراقي، سليم الجبوري، رئيس الوزراء حيدر العبادي إلى الحضور للبرلمان للإجابة عن أسئلة النواب، فيما أعلنت وزارة الخارجية أن وفداً عراقياً سيزور السعودية اليوم لبحث ملفات مشتركة. وعقد البرلمان جلسة اعتيادية أمس برئاسة الجبوري الذي دعا خلال الجلسة ممثل الحكومة في البرلمان تحديد موعد لحضور رئيس الوزراء للاجابة عن اسئلة موجهة من النواب في شأن "ملفات سياسية وأمنية".
وقال الجبوري إنه سيعقد اجتماعاً مع أعضاء "لجنة الخبراء" النيابية، المكلفة اختيار مجلس جديد لمفوضية الانتخابات، لبحث العراقيل العديدة التي تواجهها اللجنة، بينها إعلان رئيس اللجنة أرام الشيخ محمد استقالته بسبب الضغوط السياسية. وانهى البرلمان أمس استجواب رئيس هيئة الإعلام والاتصالات، صفاء الدين ربيع، غيابياً على أن يتم التصويت على إقالته من منصبه خلال جلسة البرلمان المقبلة بموجب النظام الداخلي الذي يمنع استجواب وإقالة المسؤولين في الجلسة ذاتها.
إلى ذلك، أعلنت وزارة الخارجية أن وفداً عراقياً سيتوجه إلى السعودية اليوم لبحث القضايا المشتركة بين البلدين. وقال المتحدث باسم الوزارة أحمد جمال في بيان إن "وفداً من وزارة الخارجية العراقية سيتوجه إلى المملكة العربية السعودية غداً (اليوم) في زيارة رسمية لبحث عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك". وأضاف أن "الوفد الذي سيرأسه وكيل الوزارة الأقدم، نزار الخير الله، سيجري مع الجانب السعودي مشاورات سياسية لبحث عدد من الملفات المتعلقة بتطوير العلاقات الثنائية بين البلدين، اضافة إلى بعض المواضيع المتعلقة بالمنافذ الحدودية والتبادل التجاري".
وكان وزير الخارجية السعودي عادل الجبير زار العراق في شباط (فبراير) وبحث عدداً من القضايا مع المسؤولين العراقيين، وأبلغ رئيس الوزراء بتسمية سفير جديد للمملكة في بغداد قريباً. وقال رئيس لجنة العلاقات الخارجية في البرلمان عبدالباري زيباري في تصريحات صحافية أمس إن الوفد سيبحث أيضاً "ملف الحرب على داعش، ودعم العراق في عملية المصالحة الوطنية، وإعادة إعمار المناطق المحررة". وأضاف أن "الحكومة العراقية مصرة على إعادة العلاقات مع دول الخليج، والسعودية في شكل خاص، إلى طبيعتها".
من جهة أخرى، طالب النائب عن كتلة "الأحرار" مازن المازني، رئيس الوزراء إعفاء وزير النقل عازياً السبب إلى تخبطه في إدارة الوزارة. وقال في بيان أمس "نؤكد ضرورة احتفاظ محافظة البصرة بحقيبة وزارة النقل"، مبيناً أنه "بعد تسجيلنا لعدد من الملاحظات على عمل وزير النقل الحالي كاظم فنجان الحمامي، وما لمسناه من تخبط واضح في إدارة الوزارة على المستويات والتصريحات اللامسؤولة كافة نطالب قيام رئيس الوزراء بإعفاء وزير النقل الحالي من منصبه وإحالته إلى التحقيق". ودعا المازني مجلس الوزراء إلى "وضع شروط لاختيار شخصية جديدة وفق معيار الكفاءة والنزاهة والمهنية والقدرة على اتخاذ القرار، وتكون من التكنوقراط المستقل غير المتحزب وتستطيع تصحيح المسار الخاطئ". -(وكالات)

التعليق