إطلاق مشروع نظام دعم صنع القرار الذكي في "اليرموك"

تم نشره في الاثنين 20 آذار / مارس 2017. 01:00 صباحاً

إربد – الغد- أطلقت جامعة اليرموك مشروع "نظام دعم صنع القرار الذكي" الذي أعدته دائرة التنمية والتخطيط بالتعاون مع كلية تكنولوجيا المعلومات وعلوم الحاسوب ومركز الحاسب والمعلومات بالجامعة.
وأكد رئيس الجامعة الدكتور رفعت الفاعوري أهمية مواكبة التطورات التكنولوجية الحديثة في مختلف المجالات مما يجعل اليرموك في مصاف الجامعات على المستويين العربي والدولي.
ولفت إلى أن إدارة الجامعة تفخر بهذا الإنجاز الذي  سيوفر كمّاً من المعلومات والبيانات الدقيقة والمترابطة التي ستمكن صاحب القرار من اتخاذ القرار الصائب، سيما وأن هذا النظام عمل على ربط أنظمة الجامعة الالكترونية المختلفة مما جعل الحصول على المعلومة وتدقيقها والبناء عليها أمر سهل وسريع.
وأشاد بالجهود التي بذلتها دائرة التنمية بالتعاون مع وحدات الجامعة المختلفة لانجاز هذا النظام المتكامل وفقا لأهداف الخطة الاستراتيجية للجامعة التي تطمح إلى تحقيقها، مشيرا إلى توجه إدارة الجامعة بجعل اليرموك جامعة لا ورقية بالمنظور القريب.
بدوره أوضح نائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية الدكتور زياد السعد أن هذا نظام يتضمن نظام صنع القرار الذكي، ونظام المنشورات العلمية الذي يوفر معلومات شاملة عن منشورات اليرموك العلمية والبحثية، بالإضافة إلى نظام ملف المساق، مثمنا جهود دائرة التنمية التي شكلت مع الوحدات الأخرى بالجامعة منظومة متكاملة جعلت من التطوير العلمي والإداري باليرموك غاية يمكن تحقيقها.
من جانبه، ثمن مدير دائرة التنمية أنور السعد الدعم الذي قدمته إدارة الجامعة للدائرة لتتمكن من إنجاز هذا النظام الذي يحتوي على معلومات وبيانات تعكس إنجازات الجامعة والمعيقات التي تواجهها مما يمكن صانعي القرار وراسمي السياسات فيها من اتخاذ الإجراءات المناسبة في وقتها الصحيح، كما يتيح للدائرة من إعداد تقارير الأداء المطلوبة، وتنفيذ أهداف الخطة الاستراتيجية للجامعة بيسر وسهولة.
وتحدث خلال فعاليات اطلاق المشروع الدكتور رعد الخطيب من كلية تكنولوجيا المعلومات عن نظام دعم صنع القرار الذكي الذي يمنح الصلاحيات لمتخذي القرار كل حسب اختصاصه، بحيث يوفر معلومات كاملة عن أعضاء الهيئة التدريسية بالجامعة ووحداتها المختلفة، بالإضافة إلى معلومات مالية خاصة بالإيرادات والنفقات والموازنة وغيرها من الأمور المالية والمحاسبية.
كما تحدث الدكتور فيصل الخطيب من الكلية عن نظام المنشورات العلمية الذي يسهم بشكل كبير في دعم نظام الترقيات العلمية لأعضاء الهيئة التدريسية الذي تم استحداثه مؤخرا في الجامعة، حيث أنه يحتوي على قاعدة بيانات مفهرسة تحوي المنشورات والأبحاث العلمية لأعضاء الهيئة التدريسية باليرموك، وتمكنهم من إدخال إنتاجهم العلمي باللغتين العربية والانجليزية بما يتوافق مع الصيغ العالمية، لافتا إلى أن هذا النظام سيسهم في إعداد التقارير السنوية عن الجامعة من قبل جهات تصنيف الجامعات العالمية.
بدوره أوضح مدير مجمع الريادة الأكاديمية في كلية الحجاوي للهندسة التكنولوجية الدكتور محمد الزبيدي التطورات التي أجريت على نظام ملف المساق الذي سيعمل إلكترونيا على ربط البيانات والمعلومات الوارده في الملف وتحليها وربطها بنتائج مخرجات التعلم الأمر الذي يوفر وقتا وجهدا على عضو هيئة التدريس، والاستفادة منها عند تقدمه بطلب ترقية الأكاديمية.

التعليق