نصائح عبر الإنترنت تساعد المرضى على تخفيض ضغط الدم

تم نشره في الثلاثاء 21 آذار / مارس 2017. 01:00 صباحاً

واشنطن- أظهرت تجربة سريرية كندية نشرت نتائجها في الولايات المتحدة، أن أشخاصا يعانون ارتفاعا في الضغط تلقوا باستمرار نصائح عبر الإنترنت لاعتماد أسلوب حياة صحي، نجحوا في تخفيض مستوى ضغط الدم بالقدر عينه للتخفيض الذي يسببه تناول دواء.
وكان لدى أكثرية المشاركين في هذه الدراسة البالغ عددهم 264 والذين بلغ معدل أعمارهم 57 عاما ونصف العام وهم بنسبة 58 % من النساء، مستوى ضغط دم يبلغ 14/9 ما يوازي سريريا المرحلة الأولى من ارتفاع ضغط الدم، غير أن 15 % أي 39 شخصا كان ضغط الدم لديهم لا يقل عن 16/10.
وكان أكثر من 80 % من هؤلاء يتناولون ما لا يقل عن دواء واحد ضد ارتفاع ضغط الدم.
وقد اختار الباحثون المشاركين في الدراسة من خلال الموقع الالكتروني للجمعية الكندية لطب القلب وقاموا بتوزيعهم عشوائيا على مجموعة يستفيد أفرادها من نصائح عبر الإنترنت وأخرى تلقى أفرادها فقط معلومات عامة أكثر في شأن صحة القلب.
وحصل أعضاء المجموعة الأولى على روابط للدخول عبر الانترنت لأدوات تفاعلية ومتعددة الوسائط ترمي إلى زيادة حوافزهم وقدراتهم على الاعتماد الدائم لهذه العادات الأكثر صحية على القلب والشرايين.
ومن بين الأدوات المستخدمة، تسجيلات مصورة تظهر أشخاصا يتحدثون عن ارتفاع ضغط الدم وما قاموا به لتغيير نمط حياتهم، إضافة إلى برامج للمساعدة على قياس مستوى النشاط الجسدي أو اتباع نظام غذائي.
وتم توجيه رسائل الكترونية للمجموعتين طوال اثني عشر شهرا هي مدة هذه الدراسة، في البداية كل أسبوع ثم شهريا.
وفي نهاية التجربة، سجل الأشخاص الذين اتبعوا بشكل فاعل ودائم النصائح التي تلقوها عبر الانترنت في شأن أسلوب الحياة تراجعا في ضغط الدم الانقباضي مقداره 10 ميلليمترات زئبق.
وشكل التراجع الدائم لضغط الدم لديهم من 14/9 الى 13/9 نتيجة ذات دلالة مهمة إحصائيا، بحسب الباحثين الذين أشاروا الى أن التراجع لدى أعضاء المجموعة الثانية بلغ فقط 6 ميلليمترات زئبق.
وجاءت النتائج مشابهة لدى جميع المشاركين من دون استثناء.
وقدم معدو هذه الدراسة نتائجهم في المؤتمر السنوي للجمعية الأميركية لطب القلب الذي تستضيفه واشنطن حاليا. - (أ ف ب)

التعليق