اتفاقية توأمة لزيادة أعداد السياح الصينيين لمدينة البترا الأثرية

تم نشره في السبت 1 نيسان / أبريل 2017. 11:00 مـساءً

حسين كريشان

البترا - وقع رئيس سلطة إقليم البترا التنموي السياحي الدكتور محمد عباس النوافلة، في بكين أول من أمس، اتفاقية توأمة بين مدينة البترا ومدينة جيايوقوان المارة بسور الصين العظيم.
وأكد النوافلة، أن هذه الاتفاقية ستفتح آفاقا جديدة للمزيد من التعاون السياحي بين المنطقتين، كما أنها ستسهم بالترويج السياحي للبتراء والتعريف بها بشكل أوسع .
وتوقع النوافلة بأن تشهد البترا ومختلف مناطق المملكة السياحية نموا في أعداد السياح الصينيين، مشيرا إلى أن كافة الجهات المعنية بالسياحة تبذل جهودا واسعة في سبيل الترويج للمنتج السياحي الأردني الفريد والمميز، واستقطاب السياحة له.
وبين أن هذه الاتفاقية، هي جزء من سلسلة خطوات وجهود السلطة، في سبيل تعزيز مكانة وحضور البترا عالميا، والتأكيد على فرادة وتميز إرثها الحضري والطبيعي.   
وأشار عضو اللجنة الدائمة للجنة جيايوقوان الصيني شن لين إلى أهمية التوأمة التي تأتي بين نقطتين مهمتين، وتتمتعان بتراث ثقافي ثري ومهم، إلى جانب دورها في تبادل الخبرات والترويج السياحي.
 ويقع ممر جيايوقوان في مقاطعة قانسو بشمال غربي الصين. وبدأ بناؤه في العام 1372م ويشتهر بتضاريسه الجغرافية المنيعة وارتفاعه الشاهق ويعتبر الممر نقطة
 الانطلاق الغربية للجزء المتبقي من سور الصين العظيم الذي بني في عهد أسرة مينغ الأمبراطورية التي حكمت الصين في الفترة ما بين العام 1368 والعام 1644م.
 ويعد ممر جيايوقوان أكبر ممر جبلي على سور الصين العظيم حيث كان جزءا لا يتجزأ من نظام الدفاع. وهو أيضا من أفضل القلاع العسكرية القديمة حفظا، وسمي بـ"أعظم ممر جبلي تحت السماء".
وتم إدراجه في قائمة التراث العالمي الصادرة عن اليونسكو العام 1987 بعد عامين من ضم البترا إلى القائمة في العام 1985 ومن المتوقع أن تواصل البترا تطورها في استقبال السائحين من السوق الصينية، خاصة بعد إقامة آلية التنسيق والتبادل في مجالات حماية التراث والتبادل الثقافي والتعاون السياحي بين ممر جيايوقوان بسور الصين العظيم والبترا.
وحضر حفل التوأمة عن الجانب الأردني سفير المملكة لدى الصين يحيى القرالة ونائب مدير عام هيئة تنشيط السياحه السيد عادل أمين وعضو لجنة السياحة في سلطة اقليم البترا صلاح هلالات ومدير مديرية السياحة في سلطة اقليم البترا صبري الفضول، وعن الجانب الصيني شن لين، عضو اللجنة الدائمة للجنة جيايوقوان الصيني ونائب عمدة عمدة مدينة جيايوقوان شن لين، وعدد من السؤولين.

التعليق