اتفاقية بين "جدارا" ودائرة قاضي القضاة

تم نشره في الأربعاء 5 نيسان / أبريل 2017. 12:00 صباحاً

إربد –الغد- وقعت جامعة جدارا اتفاقية تعاون مع دائرة قاضي القضاة من خلال معهد القضاء الشرعي تهدف الى عقد دورات مهنية في الاصلاح والتأهيل الأسري ومنح دبلوم مهني لهذه الغاية.
 وقال رئيس الجامعة الدكتور صالح العقيلي ان القضاء هو العمود الفقري في بناء الأمم وصلاح أحوالها، لافتا الى انه سيصار الى عقد دورات تدريبية متخصصة في الإصلاح والتأهيل الأسري يقوم على تنفيذها نخبة من أصحاب السماحة والفضيلة وأعضاء الهيئة التدريسية المختصين في الجامعة تؤدي إلى منح دبلوم مهني.
وبين قاضي القضاة عبدالكريم الخصاونة أن هذه الاتفاقية ترسخ مبدأ التعاون في سبيل خدمة ديننا ووطننا العزيز، مؤكدا أن الاتفاقية تأتي في سياق استكمال خطط دائرة قاضي القضاة اللارتقاء بالعمل القضائي وتقديم الخدمة المثلى للمواطنين وتطوير أساليبها ونشر المعرفة القضائية والشرعية والقانونية المساهمة في حفظ كيان الاسرة.
وأضاف أن مديرية الاصلاح والتوفيق الأسري  تعمل على تحقيق الرؤية الوطنية لحماية الأسرة وضمان استقرارها وديمومتها وتحسين نوعية العلاقة بين أفرادها والارتقاء بها من خلال إيجاد حلول رضائية مبتكرة للنأي بالاسرة عن اللجوء الى القضاء ما أمكن، بحيث يتوصل أطراف النزاع من خلال التوعية والارشاد الى حلول ودية وفق الشعار الذي اطلقته دائرة قاضي القضاة (التراضي بدل التقاضي والوفاق بدل الشقاق).

التعليق