شكاوى من غياب الرقابة الصحية على‘‘كافتيريات‘‘ الدوائر الحكومية

تم نشره في الخميس 20 نيسان / أبريل 2017. 11:00 مـساءً

هشال العضايلة

 الكرك – يشكو موظفون وعاملون في مختلف الدوائر الحكومية والمؤسسات المختلفة في محافظة الكرك بالاضافة الى مواطنين ممن يراجعون تلك الدوائر والمؤسسات من غياب الرقابة الصحية على "الكافتيريات" التي تعمل داخلها وتبيع المشروبات والساندويشات المختلفة، ما يجعلها اقرب الى المطاعم الصغيرة .
ويؤكد عاملون ومراجعون أن بعض تلك المحال ورغم صغرها إلا أنها تقدم خدمات الطعام والشراب دون أي رقابة صحية، وخصوصا على العاملين فيها، بالإضافة إلى نوعية الطعام والشراب، لافتين إلى أن العاملين في تلك المحال لا يقومون بالفحص الطبي المطلوب ممن يعمل في محال بيع الأغذية، فضلا عن انعدام الشروط الصحية في أغلب تلك المحال مما يؤدي الى حدوث حالات مرضية مختلفة للعاملين وبعض المراجعين ممن يستخدمون ما تقدمه تلك المحال.
ويؤكد أحد العاملين في مؤسسة رسمية بالكرك، فضل عدم ذكر اسمه،  ان بوفيهات المؤسسات الرسمية والتي تقدم المشروبات تغيب عنها نهائيا الرقابة الصحية ويعمل فيها عاملون وافدون لا يهتمون بنظافتهم على الاطلاق، مشيرا الى ان هذه المحال هي عبارة عن جزر معزولة لا يتم الاهتمام بها على الاطلاق من الاجهزة الرسمية التي تعنى بالرقابة الصحية ما يؤدي الى اصابة العديد من المواطنين بالامراض وخصوصا تلك المرتبطة بتلوث المياه والغذاء مثل  الاميبا والتيفوئيد. 
وأشار إلى أن العديد من العاملين بالمؤسسات يصابون بأمراض بالأمعاء بعد تناولهم المشروبات والوجبات الغذائية بسبب غياب النظافة العامة نتيجة الفوضى في استخدام العاملين بتلك المحال التي تقدم الوجبات الغذائية والمشروبات للعاملين بشكل يومي في مواقع غير مؤهلة لتقديم الطعام والشراب.
وبين أن العمل بأي كافتيريا صغيرة في أي منطقة بالمحافظة يحتاج الى تراخيص وتوفير الشروط الصحية للمكان وفحوصات طبية للعاملين فيها، في حين أن أحد الأشخاص يمكنه فتح كافتيريا داخل مؤسسة رسمية وتقديم خدمات الغذاء والشراب لمئات الأشخاص يوميا دون تحقيق الشروط الصحية المطلوبة رسميا.
 ودعا الأجهزة المعنية في صحة الكرك ومديرية الغذاء والدواء الى ضرورة مراقبة هذه المحال وتوفير الفحوصات الطبية للعاملين فيها من الوافدين والمواطنين حرصا على سلامة الموظفين والمراجعين.
من جهته، أكد مدير مديرية الصحة في محافظة الكرك الدكتور زكريا النوايسه ان المديرية ستتابع جميع الكافتيريات العاملة في المؤسسات الحكومية لتوفير الشروط الصحية اللازمة حرصا على سلامة العاملين والموظفين والمراجعين، مشيرا الى ان كوادر الرقابة الصحية تقوم بتشديد الرقابة الصحية على جميع محال بيع المواد الغذائية.
وأشار مدير الغذاء والدواء بمحافظة الكرك المهندس سائد هلسا إلى أن أي موقع يقدم الطعام والشراب يجب أن يحصل العاملون فيه على شهادات طبية بعد إجراء الفحوصات اللازمة من الجهات الرسمية، بالإضافة إلى توفير الشروط الصحية الضرورية وفقا للبرنامج المعتمد في افتتاح المحال التي تبيع الغذاء للمواطنين .
وبين ان على المديريات  والمؤسسات الرسمية العمل على مراقبة الكافتيريات العاملة فيها لتوفير الشروط الصحية حرصا على سلامة الموظفين والمراجعين.

التعليق