اختتام فعاليات معرض التراث بـ"العلوم والتكنولوجيا"

تم نشره في الجمعة 21 نيسان / أبريل 2017. 12:00 صباحاً

الرمثا- اختتم مساء أمس بجامعة العلوم والتكنولوجيا فعاليات معرض التراث 14 لطلبة الجاليات العربية والاجنبية الدارسين في الجامعة.
وامتاز المعرض الذي نظمته عمادة شؤون الطلبة بالتعاون مع نادي الطلبة العرب والأجانب في الجامعة واستمر لمدة خمسة أيام، بالأقبال الكثيف من الطلبة وضيوف الجامعة من الشخصيات الدبلوماسية والسفراء والملحقين الثقافيين من سفارات الدول العربية الشقيقة والأجنبية في المملكة، حيث حرصت الجاليات المشاركة على تسليط الضوء على أهم القضايا التي تشهدها بلدانهم، فيما تضمنت عروض الجاليات الاخرى على صور ومواضيع تجسد العلاقة الوثيقة التي تربطها بالأردن.
وحوى المعرض العديد من الصناعات اليدوية والتراثية والخزفية والتحف والصناعات الخفيفة والازياء الشعبية والكتب والمطبوعات والمطويات ومخطوطات ومنشورات وصناعة الحلويات والمأكولات والمقتنيات الشعبية والافلام الوثائقية والمناطق السياحية وصناعة الاواني الفخارية والعديد من الأعمال التي تدل على تميز هذه الدول في مختلف المجالات.
وهدف المعرض الى تعريف الطلبة بالتنوع الحضاري والثقافي في الدول العربية والأجنبية، والإسهام في تعزيز العلاقة بين الجسم الطلابي، وإتاحة الفرصة أمامهم لإقامة حوار حضاري، حيث عملت ادارة الجامعة جاهدة لإنجاح هذا المعرض السنوي الذي يعكس نشاطات الطلبة من مختلف الجنسيات، ويسهم بزيادة التفاعل بين مختلف اطياف الطلبة وتحقيق رسالة الجامعة.
واشاد رئيس نادي الطلبة العرب والأجانب الطالب محمد احمد السراجي بالدور الذي تقوم به إدارة الجامعة ممثلة بعمادة شؤون الطلبة بتقديم التسهيلات اللازمة لإقامة النشاطات اللامنهجية والتي بدورها تعزز الحياة الاجتماعية بين الطلبة، مشيراً الى ان نادي الطلبة العرب والأجانب والذي يضم تحت مظلته جاليات من مختلف الجنسيات يعتبر حلقة وصل بين هذه الجاليات وإدارة الجامعة.-(بترا)

التعليق