وفاة طفل غرقا قي قناة الملك عبدالله بالشونة

تم نشره في الجمعة 21 نيسان / أبريل 2017. 12:00 صباحاً
  • غطاسو الدفاع المدني أثناء البحث عن حالة غرق سابقة في قناة الملك عبدالله (أرشيفية)

علا عبدالطيف

إربد- توفي طفل يبلغ من العمر 5 سنوات غرقا في قناة الملك عبدالله  في الشونة الشمالية مساء اليوم الجمعة.

وأسعا الطفل إلى مستشفى معاذ بن جبل، حيث أفاد الطبيب المناوب بأنه متوفى.

وتعتبر قناة الملك عبدالله من أكثر المواقع المائية التي تقع فيها حوادث غرق بسبب الممارسات والسلوكيات الخاطئة والمتمثلة بعدم التقيد باللافتات التحذيرية أو قص الشبك المعدني الذي يطوق القناة بهدف السباحة للهروب من حرارة الجو، بحسب مدير الإعلام الناطق باسم المديرية العامة للدفاع المدني العميد فريد الشرع. 

وأشار الشرع في تصريحات سابقة إلى تعامل المديرية خلال النصف الأول من العام الحالي مع 35 حالة غرق نتج عنها 23 حالة وفاة كان منها 3 حوادث غرق بقناة الملك عبدالله نتج عنها وفاتان وإصابة، مشيرا الى ان الخطورة في هذه الحوادث تكمن في نتائجها المؤلمة التي تكون في العادة فورية عندما تتعرض حياة الشخص للخطر والموت خلال دقائق معدودة.

ويبين أن المديرية اتخذت سلسلة من الإجراءات للنهوض بمستوى الخدمات المقدمة للمواطنين بدءا من تأهيل المرتبات وتوفير مجموعة من الغطاسين المحترفين، وتوفير 33 نقطة غوص في كافة المحافظات، خصوصا في المواقع التي تكثر فيها المسطحات المائية القريبة من مناطق التنزه، بحيث تكون كل نقطة مزودة بفريق من الغطاسين المزودين بأحدث الأجهزة والمعدات.

التعليق