"مياه جرش وعجلون": مشاريع تجعل الصيف القادم آمنا مائيا

تم نشره في الخميس 27 نيسان / أبريل 2017. 12:00 صباحاً
  • خط مياه رئيسي تم تحديثه ضمن شبكات مياه في جرش - (أرشيفية)

صابرين الطعيمات

جرش- أكد مدير مياه محافظتي جرش وعجلون المهندس منتصر المومني أن الوضع المائي سيتحسن بشكل ملحوظ خلال هذا العام والعام المقبل بحد أقصى وبعد تشغيل مشروع مياه وادي عربة 2 نهاية العام المقبل وسيوفر 30 مليون متر مكعب من المياه لمحافظات الشمال ومشروع أم اللولو / جرش/ حوفا/ عجلون وسيوفر 10 ملايين متر مكعب من المياه، وسيكون لمحافظة جرش نصيب وافر من هذه المشاريع المائية.
وأوضح أن هذه الكميات بالإضافة إلى الكميات المتوفرة أصلا ستغطي احتياجات  محافظتي جرش وعجلون خلال فصل الصيف المقبل، والذي من المتوقع أن يكون صيفا آمنا مائيا لمحافظتي جرش وعجلون بشكل عام وبدون أي شكاوى أو ملاحظات من نقص في مياه الشرب.
وقال المومني في مؤتمر صحفي عقده في مديرية مياه جرش لمندوبي مختلف وسائل الإعلام في جرش إن المديرية انتهت من حفر بئر مياه ثامنة في منطقة آبار مشاتل فيصل لزيادة كمية مياه الشرب التي تضخ لمحافظة جرش خلال الصيف وصيانة بئر أخرى وستصبح كمية مياه الشرب التي تضخ من آبار مشاتل فيصل 420 مترا مكعبا في الساعة.
واضاف، أن هذه البئر الجديدة  من المتوقع أن  تضخ 100 متر مكعب في الساعة وهذه كمية وافرة وتغطي حاجة المحافظة خلال فصل الصيف وزيادة الطلب على مياه الشرب.
واكد أن  كميات الأمطار التي توفرها الينابيع والعيون المعتمدة من قبل الوزارة ما زالت كمياتها مناسبة ولم تنخفض وإذا انخفضت بعد ارتفاع درجات الحرارة صيفا فستكون الكميات عادية وسيتم تعويضها من مصادر بديلة متوفرة حاليا ولن يتأثر توزيع الدور على المواطنين نهائيا وخاصة خلال شهر رمضان المبارك وسوف تتراوح كميتها ما بين 500-600  متر مكعب في الساعة وقد كانت في فصل الشتاء تضخ 900 متر مكعب في الساعة ومن الطبيعي أن تنخفض القدرة الإنتاجية لها في فصل الصيف بسبب ارتفاع درجات الحرارة والمصادر البديلة هي محطة صمد في إربد ومحطة مياه أم رمانة في الزرقاء ومحطة مياه البويضة في المفرق.
وبين المومني أن قيمة الذمم المالية المتراكمة على المشتركين في محافظة جرش وعددهم 32 ألف مشترك تقدر بمليون و300 ألف دينار ونسبة التحصيل مرتفعة وسيتم تحصيل هذه المبالغ مع نهاية الدورة الحالية، أما الاعتداءات على الشبكة فقد بلغت هذا العام 41 ضبطا، وتقدر قيمة هذه الضبوطات بـ 12295 ألف دينار تم تحصيل 2557 دينار منها، وكمية المياه المهدورة بلغت 6334 مترا مكعبا.
وأشار أن المديرية تقوم حاليا بتنفيذ مشاريع استبدال للشبكات في كفر خل والمصطبة والجبل الأخضر ودوار المنتزه والخريبة الفوقة بقيمة لا تقل عن 2 مليون دينار واستبدال هذه الشبكات يقلل من نسبة الفاقد بنسبة لا تقل عن 5 %، لزيادة نسبة الفاقد في هذه المناطق.
وأنهت المديرية من إعداد دراسات كاملة لمشروع صرف صحي بقيمة 11 مليون دينار ويخدم ظهر السرو وحي الأمير حمزه والجبارات والنبي هود ومشروع آخر  للصرف الصحي بقيمة 40 مليون دينار ويخدم أجزاء من محافظة عجلون وكفر خل وبليلا ورأس منيف وهذه المشاريع ما زالت بحاجة إلى جهات تمويلية لتنفيذها على أرض الواقع وخدمة المناطق التي ستستفيد منها.

التعليق