"صناعة الأردن" تثمن فرض رسوم جمركية على زيت النخيل المستورد

تم نشره في الأربعاء 3 أيار / مايو 2017. 12:00 صباحاً
  • شعار غرفة صناعة الأردن

عمان-الغد- ثمنت غرفة صناعة الأردن قرار الحكومة بفرض رسوم جمركية على زيت النخيل المستورد.
وقال رئيس غرفة صناعة الأردن عدنان أبو الراغب إن القطاع الصناعي يقدر للحكومة الجهود التي تقوم بها لدعم الصناعة وتعزيز تنافسيتها محلياً وخارجيا للتقليل من آثار التحديات التي تواجهها. ووصف أبو الراغب في تصريح صحفي قرار فرض الرسم الجمركي على زيت النخيل سيعمل على حماية ودعم ما تبقى من مصانع الزيوت الوطنية بعد إغلاق العديد من هذه المصانع أبوابها في ظل المنافسة غير العادلة من الزيوت المستوردة، ناهيك عن دخولها وقبل هذا القرار معفاة من الرسوم الجمركية، كما أن هذا القرار سيدعم ويقوي مصانع التعبئة والتغليف الوطنية التي تقوم بتزويد مصانع الزيوت المحلية بمواد التعبئة.
وقال أبو الراغب بأن القرار لن يشمل مستوردات الأردن من البلدان التي يوجد معها إتفاقيات تجارة حرة مثل المستوردات من الدول العربية، وأشار إلى أن كافة دول العالم دون إستثناء تفرض رسوماً جمركية على مستورداتها لتدعم وتحمي صناعتها الوطنية المشغل الرئيس للعمالة.
وكانت مستوردات المملكة من زيت النخيل لا تخضع للرسوم الجمركية.

التعليق