وزير النقل: لا توجه حكوميا لإغلاق "سكة حديد العقبة"

تم نشره في الاثنين 15 أيار / مايو 2017. 11:00 مـساءً
  • وزير النقل المهندس حسين الصعوب خلال لقائه رئيس وأعضاء نقابة العاملين في السكك الحديدية بمعان أمس-(الغد)

حسين كريشان

معان – أكد وزير النقل المهندس حسين الصعوب أن الحكومة ليس لديها اي توجه لإغلاق مؤسسة سكة حديد العقبة.
وأشار الصعوب خلال لقائه رئيس واعضاء نقابة العاملين في السكك الحديدية  ان المؤسسة تسير بخطوات اصلاحية مميزة انعكست على ايراداتها المالية بشكل إيجابي.
ولفت ان الوزارة بدأت بوضع خطة تشاركية مع شركة البوتاس والفوسفات ومؤسسة سكة حديد العقبة والموانئ الأردنية لوضع مسار السكك الحديدية التي تنوي الحكومة اقامتها بما يخدم هذه القطاعات ويطور اداء النقل في الاردن.
وأكد الوزير على أهمية المؤسسة ودورها في خدمة مشروع مسار السكك الحديدية المستقبلية لأنها تعتبر النواة الحقيقية لهذا المشروع المهم، كما اكد على أهمية اﻻنجازات  التي تحققت في المؤسسة حتى استطاعت من خلالها تحسين الايرادات المالية نتيجة ارتفاع حجم نقل مادة الفوسفات رغم الظروف الصعبة التي تمر بها شركة الفوسفات في ظل المنافسة العالمية في هذا المجال.
وقال إن الحكومة جادة بعد الانتهاء من الدراسات الخاصة بمسار السكك الحديدية العمل على تحديد المكان المناسب لإقامة مشروع الميناء البري.
واضاف الصعوب أن المؤسسة حققت إيرادات إجمالية لغاية نهاية شهر نيسان قدرها 3,312,635 مليون دينار أردني مقارنة بإيرادات العام الماضي والتي بلغت 3,062,775 مليون دينار أردني.
وبين أن المؤسسة تمكنت ايضا من نقل 487920 طنا من الفوسفات منذ بداية العام الحالي ولغاية نهاية شهر نيسان (ابريل) وقد تم النقل من خلال 394 قطارا وبنسبة إجمالية بلغت 83.3 % من الخطة الموضوعة.
وأشار الوزير إلى انه نتيجة للسياسية المالية الواضحة في ضبط النفقات وترشيد الاستهلاك والتي وُضعت بهدف تسديد مديونية المؤسسة المتراكمة، فقد تمكنت المؤسسة من تسديد جزء من مديونيتها وبمصاريف اجمالية قدرها 3,407,482 وبعجز بلغ 94,846- مقارنة بعام 2016 حيث كانت المصاريف قد بلغت 3,622,192، وبعجز بلغ 559,416 -.
 وقال مدير عام مؤسسة سكة حديد العقبة المهندس ياسر كريشان إن المؤسسة قامت بعمل عدة مشاريع تهدف الى رفع كفاءتها وأدائها.
وأضاف كريشان ان المؤسسة نفذت عدة مشاريع لرفع جاهزية معداتها المتحركة وتحسين البنية التحتية، اذ تم خلال العام 2017 العمل على استبدال 489 عارضة، بالإضافة الى استبدال 142 من قضبان السكك الحديدية وعلى طول الخط الحديدي وبنسبة بلغت 31 % من إجمالي مشروع تعزيز البنية التحتية.
وأكد انه تم العمل على رفع كفاءة المعدات المتحركة من خلال قيام المؤسسة بعمل صيانة دورية للقاطرات وحسب تعليمات الشركة الصانعة، حيث تم عمل صيانة شهرية لعدد 15 قاطرة، وصيانة 3 أشهر لـ4 قاطرات وصيانة 6 أشهر لـ7 قاطرات، وصيانة سنوية عدد 2 وصيانة سنتين لقاطرة وبنسبة بلغت 50 % من إجمالي المشروع، مشيرا إلى أن المؤسسة قامت وضمن جهود عامليها بإعادة بناء 7 شاحنات نوع بريمترو في مشاغل المؤسسة بمدينة معان؛ وهي شاحنات مخصصة لنقل الفوسفات، ﻻفتا إنه وبخصوص مشاريع الصيانة الثقيلة الخاصة بالقاطرات فقد تم انجاز 100 % من أعمال الصيانة الثقيلة للقاطرة رقم 313، وتم الانتهاء من عمل التجهيزات الكهربائية والميكانيكية للجزء العلوي من القاطرة، وتم تشغيل المحرك والمولد الجديدين على القاطرة بالإضافة إلى الكبائن، كما تم تجهيز الجزء السفلي من القاطرة.
وعلى صعيد متصل، التقى وزير النقل برئيس نقابة العاملين في السكك الحديدية إبراهيم أبو رخية وأعضاء النقابة واستمع الى ملاحظاتهم والمشاكل التي تواجه العاملين وكيفية تذليلها من أجل رفع سوية العمل في المؤسسة وزيادة الطاقة الانتاجية لها.
وأكد أبو رخية ضرورة تكاتف الجهود وتضافرها من اجل الحفاظ على هذا الإرث التاريخي، متعهدين بالعمل ليل نهار من أجل رفعة مستوى المؤسسة والعاملين فيها.
وبين أنه وضمن مسؤوليتها المجتمعية في خدمة المجتمع المحلي بمحافظة معان، فقد قامت المؤسسة بإطلاق عدة مبادرات لجمع تبرعات للمرضى والمحتاجين.

التعليق